الخبر وما وراء الخبر

موسكو: تصرفات أمريكا تسببت في الأزمة بشأن الاتفاق النووي

2

انتقد سفير روسيا ومندوبها الدائم لدى الأمم المتحدة، فاسيلي نيبينزيا، بشدة سلوك واشنطن، مؤكدا أنه لا بديل عن خطة العمل الشاملة المشتركة (الاتفاق النووي)، مؤكدا أن تصرفات أمريكا تسببت في الأزمة حول الاتفاق.

ووفق وكالة “إرنا” قال نيبينزيا، مساء الاثنين، في اجتماع مجلس الأمن الدولي بشأن تنفيذ القرار 2231 وخطة العمل الشاملة المشتركة: إن الانسحاب الأحادي للولايات المتحدة. من خطة العمل الشاملة المشتركة (الاتفاق النووي) وعقوباتها الأحادية الجانب ضد إيران هي السبب الرئيسي للأزمة الحالية.

وانتقد الدبلوماسي الروسي تجاهل انسحاب الولايات المتحدة من الاتفاق النووي في التقارير المقدمة في اجتماع مجلس الأمن ، بما في ذلك تقرير الأمين العام للأمم المتحدة، وأكد أن ما هو غير قانوني ، العقوبات الانفرادية والتمييزية التي تفرضها الولايات المتحدة على إيران والتي يجب أن ترفع بشكل كامل و إلى الأبد، لكن التقرير المقدم يوضح أن تعليق وإعفاء هذه العقوبات كاف.

وأضاف السفير الروسي لدى الأمم المتحدة: على الأمانة العامة للأمم المتحدة عدم الرضوخ للضغوط الأجنبية، أي تحقيق بشأن الوضع القانوني للقرار 2231 باطل.

وأكد سفير روسيا لدى الأمم المتحدة أن: أفعال أمريكا تسببت في أزمة في الاتفاق النووي، وفي الوقت نفسه لم نر جدية هذا البلد في خفض التوترات وإعادة الدخول في الاتفاقية.

وقال: إن تصريحات المسؤولين الأمريكيين تظهر أن أمريكا لا ترغب بإحياء خطة العمل الشاملة المشتركة مضيفا، أنه بالنظر إلى الأعمال الهدامة للولايات المتحدة، فإن تصرفات إيران كانت مجرد رد فعل على ضغوط واشنطن.

وتابع: إن روسيا تعتقد أنه لا يوجد بديل لخطة العمل الشاملة المشتركة ويجب أن تعمل بكامل طاقتها مرة أخرى في أقرب وقت ممكن.

إلى ذلك وصف، نيبينزيا، اتهامات الغرب بتقديم إيران طائرات مسيرة لروسيا لاستخدامها في حرب أوكرانيا بأنها لا أساس لها وملفقة، وقال: أوكرانيا لم تتمكن بعد من تقديم دليل على وجود طائرات إيرانية مسيرة، لكن الدول الغربية والولايات المتحدة تعتزم فرض مزيد من العقوبات على إيران وروسيا باتهامات لا أساس لها.