الخبر وما وراء الخبر

إنهاء قضية قتل بين آل جعفر في ضوران بذمار

9

أنهت جهود قبلية قضية قتل بين آل جعفر في مديرية ضوران بمحافظة ذمار استمرت 11 عاماً.

وخلال لقاء قبلي في منطقة السواد بعزلة هداد، أعلن أولياء دم المجني عليه، علي محسن محمد قايد جعفر، العفو عن الجُناة، حسين محمد قايد جعفر، وصالح علي قايد جعفر، لوجه الله تعالى وتشريفاً للحاضرين.

وأشاد مدير المديرية محمد المهدي، بموقف أولياء الدم في التسامح والعفو، وجهود لجنة الوساطة وكل من ساهم في إنهاء القضية، ولم شمل أبناء الأسرة الواحدة.

وأكد أهمية الحفاظ على التقاليد الحميدة في إصلاح ذات البين والتعاون في حل القضايا المجتمعية وتوحيد الصفوف وحشد الجهود لمواجهة العدوان ومخططاته.

وثمن الحاضرون عفو أولياء الدم والذي يجسد قيم التسامح وأصالة القبيلة اليمنية.

حضر اللقاء، مسؤول الوحدة الاجتماعية بالمديرية عبده الكسمعي وعدد من المشايخ والوجهاء.