الخبر وما وراء الخبر

الاستخبارات الإيرانية تعتقل جميع المتورطين في اعتداء شيراز

2

أعلنت وزارة الاستخبارات الإيرانية، اليوم الاثنين، اعتقال جميع المتورطين في اعتداء شيراز وكذلك “إرهابيين” آخرين دخلوا البلاد بغية تنفيذ عمليات مشابهة

وأوضحت الوزارة في بيان أن الاعتقالات طالت 26 تكفيريا أجنبيا من أذربيجان وطاجيكستان وأفغانستان.

وأشارت إلى أن العنصر الرئيسي الموجه المنسق للعمليات داخل البلاد هو مواطن من أذربيجان دخل البلاد قادما من باكو، وبعد وصوله إلى طهران، أعلن هذا الشخص عن حضوره للعنصر المنسق في جمهورية أذربيجان. وقام على الفور بالاتصال بشبكة داعش الأجانب عبر مقر داعش في أفغانستان وأبلغهم بوجوده في طهران.

ولفت البيان إلى أن العنصر المساند في عملية شيراز أفغاني الجنسية ويدعى “محمد رامز رشيدي” وملقب بـ “أبو بصير”، كما كان مطلق النار في المرقد المطهر طاجيكي الجنسية ويدعى “سبحان كمروني” ويلقب بـ”أبو عائشة”.

ونوه إلى أنه تمت ملاحقة التكفيريين المذكورين واعتقالهم في محافظات فارس وطهران والبرز وكرمان وقم وخراسان رضوي. كما تم اعتقال بعضهم على الحدود الشرقية وأثناء فرارهم من البلاد.