الخبر وما وراء الخبر

مسيرة جماهيرية حاشدة بمديرية ضوران إحياءً لذكرى عاشوراء وتضامناً مع الشعب الفلسطيني

6

خرج أبناء مديرية ضوران آنس بذمار، اليوم، في مسيرة جماهيرية حاشدة جابت الشارع العام بمركز المديرية إحياء لذكرى عاشوراء ونصرة للشعب الفلسطيني.

وخلال المسيرة التي حضرهامدير عام المديرية محمد غالب المهدي، وأعضاء المكتب التنفيذي، والمجلس المحلي والمكتب الإشرافي بالمديرية، أكد مدير عام مكتب الهيئة العامة للزكاة بالمحافظة إبراهيم المتوكل، أن يوم العاشر من محرم هو اليوم الذي أحياء الله به الدين لكي يسلم لنا ديننا ونستلهم منه العبر والدروس.

ولفت المتوكل إلى أن الإمام الحسين عليه السلام خرج آمراً بالمعروف وناهياً عن المنكر وصارخاً في وجه الطغيان الأموي حينها لإصلاح أمة جده رسول الله صلوات الله عليه وآله.

وأشار إلى أن الشعب اليمني الذي يعتز بهويته الإيمانية والارتباط به من خلالها بسبط رسول الله سيد الشهداء الإمام الحسين عليه السلام قد حسم خياره وقراره بالتمسك بمبادئ الإسلام وقيمه العظيمة.

فيما أكد بيان المسيرة التمسك المبدئي تجاه قضايا أمتنا وفي مقدها القضية الفلسطينية، وموقفنا المعادي للعدو الإسرائيلي والغطرسة الأمريكية

وأشار البيان إلى وقوف أبناء الشعب اليمني إلى جانب لبنان في مواجهة التهديدات الإسرائيلية، وإلى جانب المقاومة الإسلامية ممثلة بـ #حزب_الله.

وأدان البيان بشدة العدوان الإسرائيلي على #غزة واستهداف قادة المقاومة، والاقتحامات المتكررة للمسجد الأقصى المبارك

وأكد البيان أن التضحيات مهما بلغت لن تكون بمستوى خسائر الاستسلام والخنوع التي تخسر الأمة فيها حريتها واستقلالها وكرامتها ودينها وحاضرها ومستقبلها.

وجدد المشاركون في المسيرة العهد لإمام الثائرين #الإمام_الحسين عليه السلام بالمضي لمواجهة يزيد العصر وطغاة هذا الزمن #أمريكا و #إسرائيل وعملائهم حتى يأذن الله بالنصر.