الخبر وما وراء الخبر

أهالي شهداء مجزرة طلاب ضحيان يطالبون بالقصاص من قتلة الأطفال

1

نظم أهالي شهداء مجزرة طلاب ضحيان في مدينة ضحيان بمديرية مجز في صعدة وقفة احتجاجية استنكاراً للصمت الأممي ومطالبةً بالقصاص من قتلة الأطفال.

وخلال الوقفة التي أقيمت في مسرح الجريمة بحضور أمين عام المجلس المحلي للمحافظة محمد العماد ووكلاء المحافظة وعدد من مدراء المكتب التنفيذي استنكر أهالي الشهداء والجرحى صمت الأمم المتحدة وعدم استجابتها لمطالب أولياء الدم بمحاكمة قتلة الطفولة.

وأكدوا أن مجزرة أطفال الحافلة بضحيان كشفت حقيقة العالم المنافق وعرت الوجه القبيح لدعاة الإنسانية ورعاة السلام وفي مقدمتهم الأمم المتحدة .

وأكد بيان الوقفة الذي ألقاه مدير مكتب حقوق الإنسان بصعدة يحيى الخطيب أن جريمة ومجزرة طلاب حافلة ضحيان لن تنسى ولن تسقط بالتقادم وسيتم ملاحقة الجناة والمعتدين والقصاص منهم عاجلا أو آجلا .

واستنكر موقف مجلس الأمن والأمم المتحدة وتواطؤهم الملموس مع قتلة الأطفال، داعياً كل المنظمات الإنسانية والحقوقية إلى النظر لهذهِ الجريمة بعين الإنصاف والعدل.

وأكد البيان على أن إخراج نظام بني سعود من القائمة السوداء لقتلة الأطفال إستخفاف بدماء الآلاف من أطفال اليمن الذي قتلهم تحالف العدوان الأمريكي السعودي الإماراتي الغاشم على مدى ثمان سنوات.