الخبر وما وراء الخبر

اليابان: تعليق روسيا العمل باتفاق صيد الأسماك قرب جزر الكوريل غير مقبول

8

وصفت اليابان إعلان روسيا أحادي الجانب، أمس الثلاثاء، تعليق العمل بالاتفاق الثنائي حول صيد الأسماك قرب جزر الكوريل، بأنه “غير مقبول”، حسبما نقلت وكالة “كيودو” عن مصدر حكومي.

وأضافت الوكالة أن هذا الموقف “تم إخطار الطرف الروسي به”، دون ذكر مزيد من التفاصيل.

وفي وقت سابق أدلت طوكيو بتصريحات أخف، معربة فقط عن “أسفها الشديد” لقرار موسكو، وقال الأمين العام لمجلس الوزراء هيروكازو ماتسونو إن بلاده على استعداد لمواصلة المشاورات مع روسيا لحل المشكلة و”تمكين الجانب الياباني من مواصلة الأنشطة بموجب الاتفاقية”.

وقالت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الروسية ماريا زاخاروفا في بيان لها أمس إن موسكو علقت تنفيذ الاتفاقية التي أبرمت عام 1998 وسمحت للصيادين اليابانيين بالصيد في إطار الحصة المخصصة لهم من قبل الجانب الروسي قرب جزر الكوريل الجنوبية.

وأوضحت زاخاروفا أن القرار جاء بسبب قيام اليابان بتجميد المدفوعات المستحقة عليها بموجب الاتفاقية، مما يؤخر توقيع الوثيقة التنفيذية السنوية بشأن تقديم المساعدة الفنية المجانية لمنطقة ساخالين الروسية، والتي تعتبر جزءا لا يتجزأ من شروط تنفيذ الاتفاقية بشأن مصايد الأسماك.

وأضاف البيان أنه في ظل هذه الظروف، تضطر روسيا لتعليق العمل بالاتفاقية “حتى إيفاء الجانب الياباني بجميع التزاماته المالية”.