الخبر وما وراء الخبر

أحزاب المشترك تدين الاقتحام الصهيوني لباحات المسجد الأقصى

18

أدانت أحزاب اللقاء المشترك بأشد العبارات اقتحام ما يسمى وزير الأمن القومي الصهيوني إيتامار بن غفير لباحات المسجد الأقصى الشريف، وهو تكرار لما فعله أرئيل شارون الأكثر إجراما وتعطشا للدماء.

وأكدت أحزاب المشترك في بيان، اليوم الأربعاء، أن تدنيس المجرم بن غفير لساحات المسجد الأقصى بموافقة ومباركة من نتنياهو في محاولة لتغيير الوضع القائم في القدس الشريف مرفوض ومدان وسيفجر الوضع في المنطقة.

وأشاد البيان بثبات الشعب الفلسطيني ومقاومته الباسلة في التصدي لأي مخططات صهيونية تهدف للنيل من حقوقه والتعدي على كرامته.