الخبر وما وراء الخبر

تدشين فعاليات الذكرى السنوية للشهيد بمديرية مغرب عنس

7

دشن اليوم بمديرية مغرب عنس محافظة ذمار فعاليات الذكرى السنوية للشهيد وافتتاح معرض الشهداء

وفي الفعالية أكد مدير عام مديرية مغرب عنس علي حسين الكبسي أن لولا ثقافة الشهادة وعطاء الشهداء لما فشلت مخططات العدوان وسقطت مؤامراته، واجهضت مشاريعة التقسيمية ودحر المحتلين والغزاة وأدواتهم.

وأشار الكبسي إلى أن إحياء هذه المناسبة العظيمة من الوفاء لأهل الوفاء وتجديد العهد لله ورسوله والامام علي والسيد القائد والشهداء العظماء بالسير على العهد والوعد، داعيا” الجميع إلى إستشعار المسؤلية بالإهتمام بأسر الشهداء العظماء

بدوره اوضح مسؤول التعبئة العامة بالمديرية حميد الموشكي أن إحياء الذكرى السنوية للشهيد ليس إحياء” بلا أهداف بل إحياء” يقوم على الاهداف الإيمانية والمقاصد النبيلة والغايات العظيمة التي تحرك من أجلها الشهداء العظماء

وأكد الموشكي أهمية الاستفادة الحقيقية والعملية من تلك المواقف الخالده لرجال الرجال الذين سطروا مواقف الإباء، وسجلوا بطولات أذهلت العالم وأغاظت المنافقين وقضت مضاجع المستكبرين..

ودعا الموشكي الجميع إلى استشعار المسؤولية تجاه أسر الشهداء وأبنائهم في كافة المجالات المادية والتربوية والإيمانية والاجتماعية وأن نقابل إحسان الشهداء العظماء بالإحسان إلى ذويهم

وفي كلمة آباء الشهداء أكد محمد عبدالرزاق جوبح أن الشهداء بذلوا ارواحهم قرابين في سبيل الله والدفاع عن الوطن

فيما أشار ممتاز الحريص في كلمة أبناء الشهداء إلى أهمية إستحضار المواقف البطولية من الشهداء العظماء والسير على خطاهم

تخلل الفعالية تكريم عدد من أسر الشهداء وتقديم الهدايا الرمزية المتواضعه وقصائد شعرية أكدت في مجملها عن قداسة وعظمة هذه المناسبة .

حضر الفعالية مدير عام البريد بالمحافظة احمد عبدالرزاق ومدير صندوق النظافة والتحسين بالمحافظة احمد البناء ومدير الصيانة وممثلي الهيئة العامة لرعاية أسر الشهداء بالمحافظة محمد الشامي وعبدالجليل حازب و الامين العام للمجلس المحلي بالمديرية عبدالولي العفيري وعدد من مدراء المكاتب التنفيذية ومشائخ وشخصيات إجتماعية.

عقب الفعالية أفتتح المشاركين في الفعالية معرض شهداء المديرية.