الخبر وما وراء الخبر

تدشين دوره في مجال تطوير قدرات ومهارات الباحثين في الإنتاج الزراعي

8

بدأت اليوم في المركز الوطني للتدريب الزراعي بالهيئة العامة للبحوث والإرشاد الزراعي فعاليات الدورة التدريبية في مجال تطوير قدرات ومهارات الباحثين في الإنتاج الزراعي.

ويشارك في الدورة التي ينظمها المركز الوطني للتدريب الزراعي ضمن أنشطه مشروع تنميه سبل العيش الريفي والذي تنفذه الهيئة العامة للبحوث والإرشاد الزراعي بالتعاون مع منظمة الأغذية والزراعة التابعة للأمم المتحدة (الفاو)، 25 مشاركا ومشاركة من الباحثين الزراعيين وفرسان البحوث حديثي التخرج من منتسبي المحطات والمراكز البحثية، خلال الفترة 19-27 ديسمبر الجاري.

وخلال التدشين أكد نائب رئيس الهيئة العامة للبحوث والإرشاد الزراعي الدكتور عابد محمد البيل، ان هذه الدورة تأتي مواكبة للجهود الهادفة الى تحقيق الثورة الزراعية التي أطلقها السيد القائد عبدالملك بدر الدين الحوثي يحفظه الله ، وضمن سلسله من الدورات التدريبية التي تقيمها الهيئة العامة للبحوث والإرشاد الزراعي في مجال بناء قدرات الباحثين وإدماج دماء جديدة الخريجين وحديثي التخرج وإكسابهم المهارات البحثية مواكبة للتطورات العلمية التي يشهدها القطاع الزراعي وفي ظل التغيرات المناخية ومعالجة الفجوات البحثية التي يجب ان يوليها الباحثين اهمية كبرى لتحقيق الأمن الغذائي الذي نتطلع إليه، وصولا إلى الاكتفاء الذاتي في العديد من المحاصيل الزراعيه.

مبينا ان الدور تهدف إلى صقل مهارات الباحثين وفرسان البحوث حديثي التخرج بدرجه أساسية وتزويدهم بمواضيع مهمه يستندون إليها بغرض زيادة الإنتاج الزراعي، وتنمية قدراتهم على توصيل المعلومات للمزارعين والإسهام الفاعل في تحقيق الثورة الزراعية التي دعت إليها القيادة الثورية.

وكان مدير عام المركز الوطني للتدريب الزراعي الدكتور أمين راجح استعرض أهمية البرنامج التدريبي للدورة واهميته والمواضيع التي يتاولها البرنامج التدريبي خلال فترة التنفيذ للدوره وهناك دورات تدريبية اخرى ستنفذ في بناء قدرات الباحثين والمرشدين والمزارعين بما يسهم في زيادة مهارات الكوادر للقطاع الزراعي.

مبينا ان المشاركين سيتلقون عدد من المعارف حول الإدارة المتكاملة للإنتاج والوقاية للمحاصيل الحقلية والبستانية ونقل التقنيات والتوصيات البحثية الى حقول المزارعين وتنفيذ الأنشطة البحثية وكتابة الأوراق والتقارير العلمية وتصميم مقترحات للمشاريع البحثية، ايضا تحليل وتصميم التجارب الزراعية و اختبار وإدارة واستكشاف البيانات قبل تحليلها وتوجيه بيانات الأرصاد الجوية والمناخية من أجل الزراعة الذكية مناخيا ومعرفة أهم البيانات المناخية كقاعدة أساسية للدراسات والبحوث وتحليل تلك البيانات والتعرف على أجهزة الطقس والمناخ.

بدوره أكد مسؤول الإنتاج الزراعي في مكتب منظمة الأغذية والزراعة للأمم المتحدة (FAO) بصنعاء الدكتورأشرف الحوامده ان هذه الدورة تأتي في إطار برنامج تدريبي ضمن مشروع تنميه سبل العيش الريفي الذي تموله منظمة الفاو والذي تنفذه الهيئة العامة للبحوث والإرشاد الزراعي وعدد من الشركاء المحليين. مبينا ان المشروع يهدف الى رفع قدره الباحثين والمتعاملين مع القطاع الزراعي.
ولفت الى ان المشروع يتضمن عدة أنشطة تبدأ من تأهيل عدد من الباحثين و إدخال مفهوم مدارس المزارعين الحقلية من خلال تدريب مدربين، وتنفيذ هذه المدارس الحقلية في الميدان، بما يسهم في رفع قدرات المزارعين على التعامل مع التحديات المختلفة للأمن الغذائي والوصول الى الاكتفاء الذاتي ورفع قدراتهم على إدارة محاصيلهم وإدارة الثروة الحيوانية الخاصة بهم وتأهيلهم بما يمكنهم من الحصول على فائدة علمية و فائدة تطبيقية بحيث ينقلوها إلى مزارعهم وإلى مناطقهم و يكونوا قادرين على اتخاذ القرار السليم في التعامل مع كل المشاكل التي تواجههم وبالتالي زيادة الإنتاج الزراعي.

حضر الافتتاح مدير عام قطاع البحوث بالهيئة العامة للبحوث والإرشاد الزراعي الدكتور حسان الخولاني، ومدير عام قطاع نشر التقنيات الدكتور شعفل عمير ومدير عام مركز بحوث الموارد الطبيعية الدكتور محمد حزام المشرقي ومدير عام محطة البحوث الوسطى الدكتور محمد ناجي الصعدي ومدير عام مركز المصادر الوراثيه الدكتور معين علي الجرموزي ، ومسؤول سلاسل قيمة المحاصيل بمكتب منظمة الفاو بصنعاء الدكتور محمد علي حسن ومسؤول الثروة الحيوانية بمكتب الفاو الدكتور سامي نصار وأخصائي البساتين بمكتب منظمة الفاو المهندس علي الشامي ، وعدد من الباحثين.