الخبر وما وراء الخبر

ذمار.. اختتام دورة تأهيلية لعدد من الضباط العائدين إلى صف الوطن

5

اختتمت بمحافظة ذمار، اليوم، الدورة التأهيلية للدفعة الثالثة عشر لعدد من الضباط والأفراد العائدين إلى صف الوطن نظمتها قيادة المنطقة العسكرية الرابعة .

وفي الاختتام أشار محافظ ذمار، محمد ناصر البخيتي، إلى أهمية دور العائدين في نصرة الحق ومواجهة الباطل خصوصا بعد أن تكشفت لهم حقيقة مخططات العدوان في قتل اليمنيين وتدمير اليمن وتمزيق اللحمة الوطنية .

وأكد أهمية تحمل الجميع مسئولية التصدي لكل مؤامرات الأعداء التي تستهدف الشعب اليمني والأمة الإسلامية، لافتا إلى مخاطر التفريط وأهمية تحرك الجميع في نصرة الحق ومواجهة الباطل، داعيا العائدين إلى تفعيل دورهم في التواصل مع المغرر بهم ودعوتهم للعودة والاستفادة من قرار العفو العام.
وأشاد محافظ ذمار بجهود قائد المنطقة العسكرية الرابعة، اللواء عبداللطيف المهدي، في تنظيم الدورات التأهيلية للعائدين إلى صف الوطن والاهتمام بالجرحى والمرابطين في مواقع الدفاع عن الوطن.

وفي كلمة المنطقة العسكرية الرابعة أشار بديع الشهاري إلى أهمية عودة هذه الدفعة إلى صف الوطن ومواصلة الصمود والتعبئة العامة للتصدي لأي محاولات للعدوان للنكوث بعد انتهاء الهدنة، مؤكدا حرص قيادة المنطقة الرابعة على تسهيل عودة المغرر بهم بالتنسيق مع المركز الوطني للعائدين وتأهيلهم ليكون لهم دور في مواجهة العدوان.

بدوره أشار ممثل المركز الوطني للعائدين، سياف القفلة، إلى أهمية الاستفادة من قرار العفو في عودة بقية المغرر بهم إلى صف الوطن.

فيما أكد نائب مدير مكتب الإرشاد، جبريل مشرح أهمية إدراك عواقب الوقوف في صف الباطل والعدوان الذي قتل الأطفال والنساء ودمر وطننا ويحاصر شعبنا منذ ثمان سنوات، داعيا العائدين للإسهام الفاعل في معركة الدفاع عن الوطن.

وفي كلمة العائدين، أكد الجندي، ناصر عبدالله، أن العائدين سيكون لهم دور في النصر على قوى العدوان، معبرا عن الشكر للقيادة الثورية والمجلس السياسي الأعلى والمنطقة الرابعة على تنظيم الدورة.

تخلل حفل الاختتام قصيدة شعرية، وتكريم المشاركين في الدورة بشهادات تقديرية وهدايا رمزية.