الخبر وما وراء الخبر

القوات المسلحة تعلن تنفيذ ضربة تحذيرية بسيطة لسفينة نفطية في ميناء الضبة بحضرموت

22

أعلنت القوات المسلحة، عن تنفيذ ضربة تحذيرية بسيطة لمنعِ سفينة نفطية كانت تحاول نهب النفط الخام عبر ميناء الضبة بمحافظة حضرموت.

وفي بيان عسكري مساء اليوم الجمعة، قال متحدث القوات المسلحة العميد يحيى سريع: إن السفينة النفطية خالفت القرار الصادر عن الجهات المختصة بحظر نقل وتصدير المشتقات النفطية السيادية اليمنية.

وأوضح العميد سريع أن الرسالة التحذيرية أتت منعا لاستمرار عمليات نهب الثروة النفطية وعدم تخصيصها لخدمة أبناءِ الشعب في المرتبات والخدمات.

وأشار إلى أن الرسالة التحذيرية أتت بعد مخاطبة الجهات المختصة للسفينة وإبلاغها بالقرار استناداً إلى القوانين اليمنية النافذة والقوانين الدولية، لافتاً أن التعامل مع السفينة تم “بإجراءات تحذيرية حرصنا من خلالها على الحفاظ على سلامة وأمن البنية التحتية لليمن وأمن السفينة وطاقمها”.

وجدد متحدث القوات المسلحة التحذير بقوله: “لن نتردد في القيام بواجبنا في إيقاف ومنعِ أي سفينة تحاول نهب ثروات شعبنا اليمني”، مؤكداً أن قواتنا المسلحة – بعون الله- قادرة على شن المزيد من العمليات التحذيرية دفاعا عن شعبنا العظيم وحماية لثرواته من العبث والنهب.

يذكر أن قائد الثورة السيد عبدالملك بدرالدين الحوثي، وفي كلمته بالعيد الثامن لثورة الـ21 من سبتمبر، حذر من مواصلة نهب الثروة الوطنية من أي شركة أجنبية تتواطأ مع تحالف العدوان.

وكان الرئيس مهدي المشاط، وجه اللجنة الاقتصادية العليا، في الأول من أكتوبر الجاري، بتحرير المخاطبات الرسمية النهائية لكل الشركات والكيانات ذات العلاقة بنهب الثروات السيادية اليمنية، للتوقف الكامل عن عمليات النهب، ابتداءً من الساعة السادسة مساء يوم الأحد الثاني من أكتوبر.

ويوم الثلاثاء الماضي، وجه الرئيس المشاط اللجنة الاقتصادية العليا بالسماح للناقلة (هانا-HANA) بالدخول والرسو في ميناء بئر علي في محافظة شبوة كون الناقلة المذكورة ستقوم بنقل شحنة لمحطة كهرباء محافظة عدن.