الخبر وما وراء الخبر

أمريكا وبريطانيا غايتهم خِداعة الناس.

9

بقلم// فاطمة المتوكل.

هدفهم الأساسي هو التسلط على ثروات اليمن لاغير، لذلك كل محاولتهم الفاشلة بينة؛ لأن أعمالهم دائمًا تُكشف بسبب الإهتمام الزائد لديهم، يحاولون استدراج العالم بالتجنيد المحرر المسمى “بالكذب”وبوسائل الإعلام الذي يتدحرج بالتصويت والتنصيت الفاجر الذي يهتك أعراض العالم أجمع بسبب التضليل!

أمريكا وبريطانيا همهم الأكبر كيف يحصلون على هذا البلد الآمن ،كيف يتولون على هذه الأرض الذي تحمل شتى أصناف النِعم، هذا هو هدفهم الأساسي من أجل متطلباتهم وهم يريدون لأنفسهم بالخير إحسانا!

يرفضون متطلبات الشعب اليمني؛ لأنهم عاجزون عن التنفيذ، كيف يكون لهم أمر وهم الفساد بعينه؟
عاجزون ومرتعِبون لأن كل ماهم فيه من خير هو من أرض العزة والإباء والكرامة، لذلك يسعون في الأرض فسادا ويتعاملون بأنهم للخير أعلاما، اليهود يهود على أصلهم ومعروف طغيانهم وكيدهم، فكيف يأتي خير على ايديهم؟!

يُريدون لأنفسهم تسليم اليمن، هذا أبعد المستحيلات، يُخطِطون ليل نهار كيف سنخضع لهم، هذا أبعد حلم يرونه حتى في أحلامهم، متى سيُرهق هؤلاء الخلق من إجرامهم ؟!

حتى وإن هدأت أفكارهم لقليلٍ من الوقت ،نريد إخبارهم بأن حالهم ليس بخير وليس على مايرام؛ لأننا جاهزون لفكرهم الوحشي حتى آخر قطرة من دمائنا، وبإذن الله ستنتصر اليمن اليوم أو غدًا أو حتى بعد عام لأن أبناء اليمن وأبطاله مع الله والله معانا.