الخبر وما وراء الخبر

هيئة الاستخبارات والاستطلاع تحتفي بذكرى المولد النبوي الشريف

15

نظمّت هيئة الاستخبارات والاستطلاع اليوم الخميس، فعالية خطابية بذكرى المولد النبوي الشريف 1444 هـ بعنوان “لبيك يا رسول الله”.

وفي الفعالية أشار نائب مدير دائرة الاستخبارات اللواء عامر المراني إلى دلالات الاحتفال بذكرى المولد النبوي لإظهار البهجة والتعظيم لرسول الله صلى الله عليه وآله وسلم.

وقال اللواء المراني: “بخروجنا يوم الفعالية الكبرى نبين للعالم أجمع أن الرسول الكريم ما يزال حياً في وجداننا وواقع حياتنا”.

واعتبر الاحتفال بذكرى المولد النبوي محطة مهمة في حياة المسلمين تذكّرهم بميلاد خير البرية وأن اليمنيين قديماً وحديثاً هم من ناصروا رسول الله.

وتطرق إلى ما تمثله هذه المناسبة الدينية من قيمة عظيمة وما تحمله من دروس تُحيي في النفوس أخلاق ومبادئ وقيم ونهج الرسول الأعظم عليه وعلى آله أفضل الصلاة وأتم التسليم.

وأوضح اللواء المراني أن أبناء الشعب اليمني يرسمون اليوم لوحة عظيمة في التفاعل والظهور في مناسبة المولد النبوي، مثلما رسموا لوحة مشرفة وسطروا ملاحم بطولية وانتصارات عظيمة في الدفاع عن الوطن على مدى ثمان سنوات.

بدوره، أكد عضو رابطة علماء اليمن العلامة أحمد صلاح الهادي أن اليمنيين هم من ناصروا الرسول الكريم صلى الله عليه وآله وسلم واليوم يناصرونه بإحيائهم لذكرى ميلاده.

وقال العلامة الهادي: “يجب أن نعرف النبي الأكرم من خلال القرآن الكريم الذي عظمه تعظيماً كبيراً في كثير من الآيات”.

وأضاف: “لقد أمعنت دول العدوان في قتل الأطفال والنساء من أجل رفع شعار الصرخة ولكن بفضل الله سبحانه وتعالى أصبحنا نهدد أمريكا”.

من جانبه، أوضح مدير مدرسة الاستخبارات العسكرية أن مناسبة المولد النبوي الشريف لها دلالات عظيمة تعبر عن الابتهاج والاعتراف بما منّه الله على الأمة بمولد خاتم الأنبياء والمرسلين محمد صلى الله عليه وآله وسلم.

تخللت الفعالية أنشودة لفرقة المقام الإنشادية، وقصيدة للشاعر محمد الهادي.