الخبر وما وراء الخبر

القوات المسلحة تحذر الشركات النفطية في الإمارات والسعودية من مواصلة أعمالها وتدعوها للمغادرة

12

حذرت القوات المسلحة اليمنية الشركات النفطية العاملة في الإمارات والسعودية، من مواصلة أعمالها، معلنة منح تلك الشركات فرصة لترتيب وضعها والمغادرة.

وقال متحدث القوات المسلحة العميد يحيى سريع، مساء اليوم الأحد، إن “القوات المسلحة تمنح الشركات النفطية العاملة في الإمارات والسعودية فرصة لترتيب وضعها والمغادرة مادامت دول العدوان الأمريكي السعودي غير ملتزمة بهدنة تمنح الشعب اليمني حقه في استغلال ثروته النفطية لصالح راتب موظفي الدولة اليمنية”.

وأضاف محذراً بقوله: “وقد أعذر من أنذر”.

وأكد العميد سريع أن “قواتنا المسلحة قادرة بعون الله من حرمان السعودي والإماراتي من موارده إذا أصر على حرمان شعبنا اليمني من موارده، والبادئ أظلم”.

وتابع: “كل شيءٍ محتمل ووارد، لأن موقف شعبنا هو الحق ولديه القدرة على أخذ حقه متى ما سُدّت أمامه الطرق السلمية.. فابقوا معنا”.

يأتي هذا كأول تحذير من القوات المسلحة، عقب ساعات قليلة من انتهاء الهدنة المؤقتة، ، دون الاتفاق على تمديدها جراء تعنت ومراوغة تحالف العدوان.

وكان المجلس السياسي الأعلى، أكد قبل دقائق قليلة، أن قواتنا المسلحة لن تقف مكتوفة الأيدي إذا استمر العدوان والحصار وستضع مطارات وموانئ وشركات النفط التابعة لدول العدوان في مرمى نيرانها، داعياً دول العدوان لإنهاء عدوانها وحصارها بشكل فوري.