الخبر وما وراء الخبر

الروح طه والفؤاد محمدٌ.

4

بقلم// عصماء الأشول

الكون أشرق والحياة تبسمت، بمولد المختار والنور شع وملاء الأركان، والدنيا تزينت ولبست حُلتها الجميلة وارتدت الأخضرُ.

أُرسل رحمة ونور للعالمين، من مثله في البرية أطهر ومن هو أحق منه أن نحتفل به أعيد شجرة أم عيد حب أم عيد زواج، أعيد ميلاد، لماذا هذه المفارقات، لماذا هذا الشقاق؟

لماذا لا يحتفلون بميلاد سيد الأنبياء وخاتم المرسلين، والإحتفالات في الأعراس بالملايين والبعض بالدولارات، لماذا لا أحد يستنكر، أليس هناك فقراء أليس هناك محتاجين لماذا الإستنكارات على الإحتفاء بالمولد النبوي الشريف وتظهر الرحمة والإحسان ويظهر التحليل والتحريم، وتهجم الفتاوى من كل جانب على حسب الهوى وحسب المكسب؟ فمنهم من يقول المولد بدعة وهناك المبالغة من البعض، وبالأخص مدعين العلم علماء السعودية أهل الشر أهل الراية السوداء الناكثين والقاتلين الهاتكين للحرم .

توقعات السعودية لعام 2023 الذين يقولون من يحتفل بمحمد بدعة وكل بدعة ضلالة وكل ضلالة في النار “Middle East Eye”: تخطط السعودية لتقديم الخمور والسماح للنساء بالتعري، في منتجع شاطيء ضمن مشروع جزيرة تسمى سنداله “المباح فيها كل شيء”، والتي من المقرر افتتاحها في عام 2023م.

فأين هي الضلالة وأين الهدى؟ “اتخَذُوا الشيطانَ لآمرهم ملاَكا” وعبدوا أمريكا وإسرائيل وجعلوهم أمناً فساروا إلى الزلل وابتعدوا عن طاعة الله وتخلوا عن رسوله وعن المقدسات!

يارسول الله معذرةً وماخاب الظن يارسول الله نحن اليمانيون بمولدك نحتفل ونرفع الأعلام ونهتف لبيك يارسول الله، صلى الله عليك عدد ماخط القلم صلى الله عليك عدد ما أنبت الشجر.

#اتحاد_كاتبات_اليمن