الخبر وما وراء الخبر

شعبة الرعاية الاجتماعية ومؤسسة الشهداء بذمار تحييان ذكرى المولد النبوي

13

نظمّت شعبة الرعاية الاجتماعية ومؤسسة الشهداء بمحافظة ذمار اليوم الخميس ، فعالية خطابية احتفاءً بذكرى المولد النبوي الشريف على صاحبه أفضل الصلاة وأزكى التسليم.

وفي الفعالية، اعتبر المحافظ محمد ناصر البخيتي، ذكرى مولد الرسول الكريم رسالة للأمة العربية والإسلامية بضرورة تكاتفها وتوحيد صفوفها وكلمتها في مواجهة أعدائها.

وأشار إلى الأهمية التي تمثلها الذكرى في التاريخ الإسلامي وموقف أبناء اليمن من الاحتفاء بالمولد النبوي منذ فجر الإسلام .. مبيناً أن الاحتفاء بالذكرى يحمل دلالات على عظمة وحب صاحبها في قلوب اليمنيين.

وحث على الاحتشاد في الفعالية المركزية، لإيصال رسالة قوية للعالم أجمع بتمسك وارتباط أهل اليمن بالرسول والاقتداء بسيرته والمضي على نهجه القويم.

ولفت محافظ ذمار إلى أن احتفال اليمنيين بذكرى المولد النبوي، يلفت أنظار العالم بمستوى الحفاوة والاهتمام على نطاق واسع بطريقة ليس لها مثيل في أي شعب.

ودعا إلى الاستفادة من هذه المناسبة للتزود بأخلاق الرسول الكريم وسيرته العطرة .. مشدداً على أهمية إبراز مظاهر البهجة والفرح بمولده الشريف، من خلال تزيين الشوارع والأحياء لإظهار مدينة ذمار بحله بهيجة تليق بعظمة المناسبة ومكانة الرسول الأعظم.

وكان مدير مكتب الإرشاد عبدالله اللاحجي، استعرض عظمة مناسبة المولد النبوي وضرورة إحيائها لاستلهام الدروس والعِبر، وربطها مع الواقع لمواجهة أعداء الأمه الذين دأبوا على تشويه شخصية الرسول الأعظم – عليه أفضل الصلاة والسلام- وإبعاد الناس عن تعاليمه، وإيصال رسالة لأعداء الأمة بمدى تمسك وارتباط اليمنيين برسول الله.

فيما أشار الناشط الثقافي علي العشملي إلى أهمية المناسبة وعظمتها وما ينعم به اليوم الشعب اليمني وهو يحتفل بذكرى مولد النور، من أمن واستقرار بفضل تضحيات الشهداء والجرحى والأسرى والمفقودين.

وأشاد بتضحيات الشهداء وما قدموه في سبيل نصرة الوطن والتصدي للأعداء وإفشال مخططاتهم.
وفي كلمة عن آباء الشهداء ألقاها عبدالله راجح، أكد أهمية هذه الذكرى وما تمثله من محطة إيمانية للتزود بروح الرسول وفكره والاقتداء به قولاً وعملاً.

وبين أن إحياء ذكرى مولده له دلالة واضحة على شكر الخالق المنعم على النعمة المهداة محمد صلوات الله عليه وآله وسلم .. لافتا إلى أن الإحتفاء بمولده يعتبر إقامة وترسيخ المبادئ الأساسية للإسلام والصدق والولاء لله ولرسوله وأعلام الهدى.

فيما أكد الجريح محمد الجرادي، أن الأمة ما تزال متمسكة برسول الله والسير على نهجه .. وقال” مهما حاول الأعداء صرفنا عن حب وتعظيم رسول الله صلوات الله عليه وعلى آله وسلم لن يتمكنوا طالما وولائنا المطلق لله ولرسوله الكريم”.

تخللت الفعالية بحضور نائب مدير أمن المحافظة العميد محمد الموشكي ومدراء المرور العميد علي الوشلي والعلاقات محمد الدرواني والرعاية الصحية بمكتب الصحة عبدالرب المقدشي قصيدة للشاعر صالح الجوفي وفقرات إنشادية ومن التراث الشعبي.