الخبر وما وراء الخبر

وزارة الخارجية تحتفي بذكرى المولد النبوي الشريف

2

نظمت وزارة الخارجية اليوم بصنعاء فعالية احتفالية بمناسبة ذكرى المولد النبوي الشريف على صاحبه وآله أفضل الصلاة وأزكى التسليم.

وفي الفعالية أكد وزير الخارجية، المهندس هشام شرف عبدالله أن الاحتفال بمولد خير الأنام عليه وعلى آله أفضل الصلاة والسلام، يُعدُ احتفالاً بمولد أمةٍ وفجرٍ جديد أخرج البشرية من الظلمات إلى النور، ومن عبادة العباد إلى عبادة رب العباد.

واعتبر إحياء هذه المناسبة امتداداً طبيعياً للعلاقة الوثيقة والروابط العميقة بين أهل اليمن والرسول الكريم منذ بعثتهِ وهجرتهِ، وإلى أن يرثُ الله الأرضَ ومن عليها.

وأكد الوزير شرف أن الشعب اليمني ظل متمسكاً بإحياء هذه المناسبة على مر التاريخ سواءً في المساجد أو إقامة الفعاليات وصلة الرحم وتبادل الزيارات باعتبار الثاني عشر من ربيع الأول مناسبة عظيمة، ظل أبناء اليمن يتمسكون بها ويحافظون عليها رغم الأفكار الغريبة الدخيلة التي حاولت بشتى السبل التقليل من شأنها.

وأشار إلى أن التوقيع على أكثر من هدنة وتمديدها يأتي في إطار حب الشعب اليمني وقيادته للسلام الحقيقي والعادل والمشرف وليس الاستسلام، وفي إطار التخفيف من المعاناة الإنسانية لأبناء الشعب اليمني، ولكي يعرف العالم أجمع من هو الطرف المعرقل الذي يتنصل ويتهرب من تنفيذ بنود الهدنة ابتداءً من فتح مطار صنعاء الدولي وميناء الحديدة دون قيود والسماح بدخول سفن المشتقات النفطية، ومروراً بدفع المرتبات وغيرها من البنود.

ولفت الوزير شرف إلى دور وزارة الخارجية وما حققته من نجاح سياسي ودبلوماسي رغم الحصار والعزلة التي يفرضها تحالف العدوان ويدفع نظير ذلك مليارات الدولارات.

وقال :” تمكنا بفضل الله من إيصال صوت ومظلومية الشعب اليمني إلى الكثير من الدول والمنظمات، ونتج عن ذلك تغير كبير في المواقف الدولية وزيارات بعض السفراء للعاصمة صنعاء ودعوات إلى إيقاف الحرب وتحقيق السلام، وبات الكل مجُمعْ ومقتنع باستحالة الحل العسكري وخصوصاً بعد النجاحات المحققة في التصنيع الحربي خلال سنوات العدوان والتي أُزيحَ الستار عن بعضها في العرض العسكري المهيب الذي شهدتها العاصمة صنعاء مؤخراً”.

وفي الفعالية التي حضرها مستشار الرئاسة الدكتور عبد العزيز الترب ووزير الدولة عبدالعزيز البكير ومحافظ حضرموت لقمان باراس، أوضح وكيل وزارة الخارجية للشؤون المالية والإدارية السفير محمد حجر، أن الاحتفال بذكرى المولد النبوي رسالة هامة لأعداء الأمة الذين يقومون بمحاصرة أبناء الشعب اليمني منذ 26 مارس 2015م حتى اللحظة.

تخللت الفعالية العديد من قصائد وفقرات إنشادية وفلاشات معبّرة عن عظمة وأهمية هذه المناسبة الدينية.