الخبر وما وراء الخبر

فعالية ثقافية بذكرى ثورة 21 سبتمبر والمولد النبوي الشريف للقطاع التربوي بمديرية جبل الشرق.

6

نظم صباح اليوم السبت مكتب التربية والتعليم بمديرية جبل الشرق ، فعالية ثقافية وخطابية احتفاءً بالعيد الوطني الثامن لثورة ال21 من سبتمبر الخالدة ، تحت شعار “حرية واستقلال” وقدوم ذكرى المولد النبوي الشريف ، على صاحبه وآله أفضل الصلاة وأتم التسليم .

وخلال الفعالية التي حضرها عدد من مُنتسبي السلطة المحلية والمكتب التنفيذي والتعبئة العامة ، والتربويين ، أشار مدير مكتب التربية بالمديرية علي عبده شريك إلى أن ثورة الـ21 من سبتمبر ، ثورة شعبية يمنية حُرة مُستقلة جائت لتلبية تطلعات وطموحات الشعب ، ولتصحيح مسار الثورات الأخرى ، مُوضحاً أن العروض العسكرية المَهيبة ، وإنجازات القوة الصاروخية والبحرية والطيران المُسير ، وتحرير اليمن من الوصاية الأجنبية ، وإسقاط قوى العمالة والخيانة ، وتثبيت الأمن والإستقرار ، ماهي إِلاَّ ثمرة من ثمار ثورة 21 سبتمبر المباركة .

وأشاد شريك بصمود التربويين الإسطوري في جبهة التعليم ، باعتبار ذلك إنجازاً تربوياً باليستياً ، يُضاهي الإنجازات العسكرية ، منوّهاً بدور التربويين في إحياء ذكرى المولد النبوي الشريف ، كونهم الشريحة التي يُعوّل عليها تنوير وتثقيف المجتمع بالسيرة النبوية ، وتنشئة جيل مُتثقف بالثقافة القرآنية ، والأخلاق المُحمدية ، وتصحيح الثقافات المغلوطة ، والعقائد الباطلة .

ودعاء شريك جميع منتسبي القطاع التربوي والطلابي إلى المشاركة الفاعلة والمشرفة في إحياء الفعالية المركزية التي ستستضيفها المحافظة في ال12 من ربيع الأول المقبل ، لرسم لوحة مُحمدية ، تُرهب الأعداء ، وتغيظ الكفار والمنافقين ، والمشاركة الطلابية في تدشين حملات النظافة على كل المستويات .

بدوره أشار مسؤول القوى البشرية بالمديرية أحمد المعبري إلى قبسات من شخصية وأخلاق الرسول الأكرم ، صلى الله عليه وآله وسلم ، ودور اليمنيين في نشر الدعوة الإسلامية ، ونُصرة نبي الرحمة .

من جانبه حث الناشط الثقافي رامي المروني على أهمية الإحتفاء بالمناسبة لما تمثله من محطة هامة لتعزيز وترسيخ وإظهار الولاء والإرتباط والإقتداء بالرسول المصطفى ، صلى الله عليه وآله وسلم ، واقتفاء أثر النبوة في مواجهة الطغاة والمستكبرين .

فيما أكدتا كلمتا القطاع التربوي والطلابي التمسك بخيار التصعيد الثوري ، حتى تتحقق كآفة أهداف الثورة ، والتمسك بالنهج المُحمدي ، في السلم زفي الحرب .

تخلل الفعالية عدد من الكلمات الثقافية والفقرات الإنشادية والقصائد الشعرية ، المُعبّرة عن مُنجزات ثورة 21 سبتمبر المباركة ، ومدح النبي الخاتم ، ومكانته في قلوب اليمنيين ، ودلالات الإحتفاء بمولده الشريف .

حضر الفعالية المشرف التربوي أحمد الفقيه ، وجمعٌ غفير من منتسبي القطاع التربوي والطلابي واولياء الأمور ومجالس الآباء .