الخبر وما وراء الخبر

استشهاد وإصابة 324 مواطنا جراء الألغام والقنابل العنقودية منذ بدء الهدنة

4

أكد المركز التنفيذي للتعامل مع الألغام استشهاد وإصابة 324 مدنيا منذ سريان الهدنة في 2 أبريل 2022م جراء الألغام والقنابل العنقودية من مخلفات العدوان.

وأوضح المركز في بيان له اليوم، أنه تم منذ بداية الهدنة تسجيل استشهاد 108 مواطنين وإصابة 216 جراء الألغام والقنابل العنقودية ومخلفات الحرب الأخرى.

ولفت إلى تزايد الضحايا جراء مخلفات الحرب بسبب اتساع نطاق التلوث وعودة النازحين إلى مناطقهم، في حين كان المعول أن يكون هناك معالجات إنسانية خلال الهدنة فيما يخص توفير الأجهزة الكاشفة للألغام والمستلزمات اللازمة للمركز التنفيذي.

وجدد المركز المطالبة بتوفير المستلزمات الميدانية للقيام بأنشطة تطهير المناطق في اليمن من الألغام والقنابل العنقودية.

وبحسب المركز، كان للقنابل العنقودية النصيب الأكبر من الضحايا نتيجة الانتشار الواسع لها بفعل الغارات الجوية حيث بلغت حصيلة ضحاياها 75 مواطنا بينهم 18 شهيدا و57 مصابا.