الخبر وما وراء الخبر

حكومة المرتزقة تعترف بنهب3.2 مليون برميل من النفط الخام اليمني كل شهرين

15

اعترفت حكومة المرتزقة الموالية لتحالف العدوان بنهب ثلاثة مليون و200 ألف برميل من النفط الخام اليمني في الوقت الذي يعاني الموظفين اليمنيين من انقطاع مرتباتهم منذ ستة أعوام.

وقال وزير النفط في حكومة المرتزقة المشكلة من قبل تحالف العدوان سعيد الشماسي خلال لقاء تلفزيوني: إن كمية النفط الخام، الذي يتم تصديره بلغ نحو اثنين مليون برميل، من محافظة حضرموت كل شهرين، فيما النفط المصدر من محافظة شبوة بلغ 1.200 مليون كل شهرين أيضاً، بواقع 600 الف برميل شهريا من شبوة مؤكداً أن هناك خطة لزيادة إنتاج النفط المنهوب خلال المرحلة المقبلة.

ويأتي اعتراف حكومة المرتزقة الموالية لتحالف العدوان في الوقت التي تتنصل عن صرف مرتبات الموظفين وتنصلها من التزاماتها وتعهدها امام المجتمع الدولي بصرف المرتبات من موازنة الدولة المعتمدة طوال العقدين الماضيين من عائدات الثروة النفطية.

الجدير ذكره أن السفير السعودي اعترف في يونيو الماضي، أن عائدات نفط اليمن تذهب إلى حساب البنك الاهلي السعودي في دلالة واضحة لنهب تحالف العدوان ثروات اليمنيين بتواطؤ من حكومة المرتزقة الموالية له. في مخالفة واضحة للقانون الدولي، واعتراف صريح بالحرب الاقتصادية التي يتعرض لها شعب اليمن على يد تحالف العدوان.

المصدر: “وكالة الصحافة اليمنية”