الخبر وما وراء الخبر

أبناء رجام والرونة يقدمون قافلتي عنب للمرابطين في الجبهات

26

سير أبناء عزلتي رجام والرونة في مديرية بني حشيش محافظة صنعاء، اليوم قافلتي عنب للمرابطين في جبهات الدفاع عن الوطن بمناسبة ذكرى المولد النبوي الشريف على صاحبه أفضل الصلوات وأتم التسليم.

وخلال تسيير القافلتين اللتين احتوتا على 400 سلة عنب من عزلة رجام و200 سلة من عزلة الرونة، أشاد مدير المديرية راجح الحنمي بتقديم القافلة السادسة والسابعة من عزل مديرية بني حشيش لأبطال الجيش واللجان الشعبية في الجبهات.

واعتبر استمرار قبائل ومزارعي بني حشيش في رفد ميادين البطولة بمختلف أنواع القوافل العينية والمالية، مصدر عزة وفخر في ظل ما يمر به الوطن من عدوان وحصار.

فيما ثمن أمين عام المجلس المحلي بالمديرية ابراهيم الجيلاني، تفاعل مزارعي العنب في عزلتي رجام والرونة وجهودهم في تجهيز القافلتين تجسيدا لقيم البذل وروحية العطاء والتضحية بكل غال ونفيس في سبيل نصرة الوطن.

من جانبه أشار مدير مكتب التربية والتعليم في المديرية صبري القحم، إلى ما تمثله قوافل المدد التي يقدمها أبناء مديرية بني حشيش منذ بدء العدوان على اليمن، من حافز للمرابطين الذين يقدمون أرواحهم فداء للوطن الغالي.

بدوره حيا مدير مكتب اعلام بني حشيش عبدالله الديلمي، الروح الايمانية التي يتسم بها أبناء المديرية ودورهم المثمر في صناعة الصمود وتعزيز ثبات المجاهدين في مواقع العزة والشرف وترسيخ ثقافة البذل وكرم القبيلة اليمنية ومؤازرة جبهات الذود عن الوطن.

من جهتهم جدد مزارعو عزلتي رجام والرونة، العهد بالمضي قدما في موقف الصمود وعلى درب الأحرار من أبناء اليمن والاسهام في صناعة ملحمة نصر الوطن بشتى الامكانات والوسائل حتى طرد قوى الغزو والاحتلال من كل شبر من أرض اليمن.