الخبر وما وراء الخبر

وزير الخارجية الإيراني: لن نتراجع قيد أنملة عن خطوطنا الحمر اء في المفاوضات النووية

6

أكد وزير الخارجية الإيراني، حسين أمير عبد اللهيان، أنّ “بلاده لن تتجاوز خطوطها الحمراء على الصعيد النووي قيد أنملة”.

يأتي تأكيد أمير عبد اللهيان بعد اتهامات وجهتها الوكالة الدولية للطاقة الذرية، قالت فيها إنّ “مخزون إيران من اليورانيوم المخصب يتجاوز بـ19 مرة الحدّ المسموح به”.

وذكرت الوكالة الدولية للطاقة الذرية أن “ليس في استطاعتها تأكيد أن البرنامج النووي الإيراني سلمي حصراً”.

من جهتها، أكدت الخارجية الإيرانية أنّ “مفتشي الوكالة زاروا إيران مرات عدة في إطار تعاونها معها، وأكدوا الطابع السلمي لنشاطات إيران النووية مرات عديدة”، نافياً الاتهامات الموجهة إلى إيران بشأن تخصيب غير مصرّح به.

وشددت إيران على طلبها إغلاق “الملف “المسيّس من جانب الوكالة الدولية، بشأن العثور على آثارٍ لموادّ نووية، في مواقع لم تصرّح طهران بأنها شهدت أنشطةً من هذا النوع”.

وأكد مستشار الوفد الإيراني في مفاوضات فيينا، محمد مرندي أنّه “لن يجري تنفيذ أيّ اتفاق قبل إغلاق ملف التهم الباطلة ضدّ إيران، في مجلس حكام الوكالة الدولية للطاقة الذرية، بصورة نهائية”.