الخبر وما وراء الخبر

محافظة حجة تُحيي ذكرى استشهاد الإمام زيد (ع)

12

احتشد أبناء محافظة حجة اليوم الثلاثاء، في مسيرات وفعاليات بمدينة حجة والمديريات بذكرى استشهاد الإمام زيد بن علي عليهما السلام تحت شعار “بصيرة وجهاد”.

وأكد المشاركون في المسيرات والفعاليات، السير على درب حليف القرآن والاقتداء به والتمسك بالقيم والمبادئ التي ضحى من أجلها وتجسيد مواقفه وأخلاقه قولاً وعملاً.

كما أكدوا الاستمرار في التحشيد ورفد الجبهات حتى طرد الغزاة والمحتلين من كل شبر من أرض اليمن، معتبرين ما يتعرض له أحفاد الأنصار من ظلم وطغيان اليوم هو امتداد لجبروت الطغاة والمستكبرين.

وأكدت الحشود الجماهيرية التمسك بنهج الإمام زيد عليه السلام في مواجهة قوى الباطل ورفض الذل والخنوع حتى تحقيق الحرية والاستقلال.

واستنكرت الصمت الأممي المعيب تجاه ما ترتكبه دول العدوان ومرتزقتها من خروقات للهدنة.

ففي مدينة حجة أشار أمين عام محلي المحافظة إسماعيل المهيم، إلى التضحيات التي قدمها آل بيت رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم لإصلاح الأمة والوقوف في وجه الظلم والطغيان.

ونوه إلى أن الشعب اليمني يستمد ويستلهم الصبر والصمود والثبات من الإمامين الحسين وزيد عليهما السلام.

وبين المهيم أن العدوان على اليمن باء بالفشل ولجأ إلى الهدنة لترتيب أوراقه في المناطق التي تقع تحت سيطرته، مؤكدا جهوزية أبناء المحافظة لتقديم المزيد من التضحيات حتى طرد الغزاة والمحتلين.

بدوره أشار مدير أمن المحافظة العميد نايف أبو خرفشة، إلى استشعار الإمام زيد عليه السلام للمسؤولية تجاه ما كانت تعانيه الأمة وعمل على إحقاق الحق وإقامة العدل، مؤكداً أن ثورة الإمام زيد امتدت عبر التاريخ ضد قوى الظلم والطغيان.

ولفت إلى أن ثورة الإمام زيد عليه السلام تفجرت في وجه الإجرام الأموي، مبينا أن رؤية الإمام زيد استنهضت علماء الأمة للتحرك لمواجهة الباطل.

كما أكدت بيانات صادرة عن المسيرات والفعاليات، التمسك بقضايا الأمة وفي مقدمتها القضية الفلسطينية وتأكيد العداء لأعداء الأمة، منددة بأعمال الخيانة والتطبيع والعلاقة مع أعداء الأمة أمريكا وإسرائيل.