الخبر وما وراء الخبر

قائد الثورة : نهضة الإمام زيد امتداد للنهج المحمدي الأصيل وسعي لإنقاذ الأمة من الاستعباد

5

أوضح السيد عبد الملك بدر الدين الحوثي ان نهضة الإمام الشهيد زيد عليه السلام تميزت بوزنها وأهميتها على المستوى الأخلاقي والقيمي والمبدأي ، فهي مستندة إلى كتاب الله سبحانه وتعالى ، وتمثل امتداد للنهج المحمدي الأصيل ونهضة سعى من خلالها الى انقاذ الأمة من الاستعباد والإضلال والخنوع ..

وأكد السيد القائد خلال كلمته بذكرى استشهاد الإمام الشهيد زيد بن علي عليهما السلام 1444هـ أن الطغيان الأموي انتهك كل الحرمات واستباح المقدسات واستهتر بالدين الإسلامي واستعبد الأمة وأذلها وبلغ الذروة في ذلك .. لافتاً إلى أن نهضة الإمام زيد كانت ضرورة دينية وامتداد للدين الإسلامي الأصيل .

واستعرض السيد عبد الملك بدر الدين الحوثي مقطوعات من رسائل وخطابات الإمام زيد عليه السلام التي كشف بها عن الواقع القائم آنذاك وكيف وصلت الأمة وحالة الاستهداف التي كانت فيه من قبل حكام بني أمية ، ومدى استهتار بني أمية بالدين .

وأكد السيد القائد أننا في هذه المرحلة كأمة بشكل عام ، وشعبنا فيما يواجهه من تحديات نرى أنفسنا معنيين بأن نواجه ما واجهه الإمام زيد في مواجهة طغيان عصرنا الطاغوت في هذا العصر المتمثل في امريكا وإسرائيل ومن يدور في فلكهم ويتحرك معهم في استهداف الأمة ، وذلك من واقع انتمائنا للإيمان

وأوضح أن أمريكا وإسرائيل وعملاؤهم يسعون إلى الاستعباد لهذه الأمة وإذلالها ونهب ثرواتها ، وما يفعلونه من ظلم وجبروت بهذه الأمة هو بتلك الوحشية التي كانت في ذروة الظلم والطغيان الأموي بل أكثر من ذلك بكثير ، ونحن معنيون بأن يكون لنا الموقف الواعي والتحرك الجاد والاستعداد العالي للتضحية .

وأكد أن الدور الذي يلعبه النظام السعودي والإماراتي تحت عنوان التطبيع والتحالف مع أمريكا لاستهداف هذه الأمة والاعتداء على شعوبها ، كل ذلك في هذا السياق الذي يهدف الأعداء من خلاله لإخضاع الأمة لأعدائها ، مشيراً إلى أن أكبر تهديد لهذه الأمة هو السعي لاستعبادها وتسخيرها لأمريكا وإسرائيل .

وقال السيد عبد الملك بدر الدين الحوثي إن من لا يعتبر التصدي للعدوان أولوية يعاني من خلل إنساني ويتعامى عن حجم هذا العدوان وأهدافه ، مشيراً إلى أنه في ظل الهدنة القائمة علينا ألا نتصور أن الحرب قد انتهت وننشغل بأمور أخرى ، مبيناً أن من أولوياتنا في ظل الهدنة المؤقتة البقاء على درجة عالية من الجهوزية والانتباه إلى كل مخططات الأعداء .

وأوضح أن كل عائدات النفط والغاز منهوبة الآن من قبل تحالف العدوان واللصوص والمحتلين وجزء منها يأكله الخونة ، موضحاً أن العمل على إيجاد بدائل لعائدات النفط والغاز المنهوبة حتى تحرير المنشآت النفطية ليس أمراً بسيطاً في ظل الحصار القائم .

وأكد قائد الثورة أنه في ظل هذا الوضع الراهن فإن أولوياتنا مع شعبنا في 3 نقاط أساسية ، تتمثل في التصدي للعدوان الذي وراءه أمريكا و إسرائيل ومؤامراته المتنوعة، و السعي للحفاظ على الاستقرار الداخلي والجبهة الداخلية ، و السعي لتصحيح وضع مؤسسات الدولة .

وتقدم السيد عبد الملك بدر الدين الحوثي بالنصيحة لتحالف العدوان أن يستفيدوا من هذه الهدنة لإنهاء عدوانهم وإنهاء حصارهم .