الخبر وما وراء الخبر

وزارة الخارجية تدين العمل الإجرامي الذي استهدف فندقاً بمقديشو

23

أدانت وزارة الخارجية، اليوم الأحد، العمل الإجرامي، الذي استهدف فندقا في العاصمة الصومالية مقديشو، وراح ضحيته عدد من المدنيين.

وأكد مصدر مسؤول في الخارجية أن استهداف أماكن تجمّع المدنيين يخالف التعاليم الدينية والأخلاق والأعراف والقيم الإنسانية.

وعبر المصدر عن تضامن حكومة الإنقاذ الوطني في صنعاء مع الحكومة الصومالية في مواجهة جماعات التكفير والإجرام.

وأشار إلى أن ظاهرة “الإرهاب” والأعمال الإجرامية مرفوضة بكل أشكالها وصورها، ومستنكرة، مؤكدا أهمية تقديم مرتكبي ومنظّمي ومموّلي وداعمي الأعمال الإجرامية إلى العدالة.

وكان الأمن الصومالي، أعلن في وقت سابق اليوم، القضاء على مسلحي “حركة الشباب” التكفيرية الذين حاصروا فندقا في العاصمة مقديشو، فيما أفادت وسائل إعلام صومالية بأن عدد الضحايا جراء العمل الإجرامي بلغ 40 قتيلاً وأكثر من 70 جريحاً.