الخبر وما وراء الخبر

روسيا تدعو بريطانيا إلى عدم خلق بؤرة توتر في القطب الشمالي

5

قال ألكسندر غوساروف القائم بأعمال روسيا في بريطانيا، معلقا على انتهاك طائرة استطلاع بريطانية للمجال الجوي الروسي، إن موسكو تحث لندن على عدم خلق بؤرة توتر مصطنعة في القطب الشمالي.

وأضاف الدبلوماسي الروسي، في حديث تلفزيوني اليوم: “الحديث يدور هنا عن انتهاك فظ جدا وصارخ للقانون الدولي، تمثل في انتهاك طائرة استطلاع بريطانية لحدود الدولة الروسية. كل الأمور تدل في هذه الحالة، على أنه تم تنفيذ استفزاز متعمد ومخطط له، بهدف كشف نظامنا الدفاعي، وفي نفس الوقت اختبار حدود صبرنا”.

وتابع غوساروف: “نحن هنا ندعو الزملاء البريطانيين إلى عدم انتهاج هذا المسار الخطير جدا. وعدم خلق في منطقة القطب الشمالي، التي تم إعلانها منطقة تعاون وسلام، بؤرة توتر مصطنعة من العدم”.

وشبه القائم بالأعمال، هذا الحادث، بما قامت به المدمرة البريطانية “ديفندر” في العام الماضي، عندما دخلت المياه الإقليمية الروسية بالقرب من شبه جزيرة القرم.

يوم الاثنين الماضي، أفادت وزارة الدفاع الروسية، بأن طائرة استطلاع بريطانية خرقت الحدود الجوية الروسية في منطقة “سفياتوي نوس” بمقاطعة مورمانسك، وقامت بطردها من المجال الجوي الروسي مقاتلة اعتراضية من طراز “ميغ-31”.

من جانبها زعمت السفارة البريطانية في روسيا بأن طائرات سلاح الجو البريطاني نفذت يوم الاثنين “عملية روتينية” في المجال الجوي فوق بحر النرويج وبارنتس.