الخبر وما وراء الخبر

الأوقاف تدشن المخيم الطبي المجاني بمستشفى الثورة بصنعاء

23

دشنت الهيئة العامة للأوقاف، اليوم السبت، المخيم الطبي المجاني الأول في مستشفى الثورة العام بصنعاء بإشراف وزارة الصحة.

وخلال التدشين، أوضح نائب رئيس هيئة الأوقاف عبدالله علاو أن المخيم الطبي الذي تم دعمه بنحو 20 مليون ريال كمرحلة أولى من “مبرات الأوقاف”، يستهدف أكثر من 350 مريضا في الجراحة التجميلية الشفاه الأرنبية وإصلاح شق سقف الحلق وعمليات استئصال اللوزتين من جميع محافظات الجمهورية ويستمر حتى الخميس القادم.

وأشار علاو إلى أن الهيئة تفاجأت بالإقبال الكبير إلى المخيم، منوها إلى أنه سيتم النظر في استيعاب بقية الحالات لإدراجهم ضمن المخيم.

من جانبه، قال وكيل وزارة الصحة الدكتور علي جحاف إن هذا المخيم الطبي الأول للهيئة العامة للأوقاف باكورة خير وإحسان لأنه يستهدف الفقراء والمساكين من أبناء المجتمع.

وعبر عن أمله في أن تعم هذه المخيمات الطبية المناطق الريفية في القرى والعزل اليمنية فأكثر المرضى لا يستطيعون الوصول إلى العاصمة صنعاء.

إلى ذلك أكد مدير “وقف المبرات” محمد الفقيه إلى حرص هيئة الأوقاف على أن يكون المستهدف من هذا المخيم الطبي المجاني المستحقين والمستضعفين من أبناء اليمن.

بدوره، تقدم رئيس هيئة مستشفى الثورة العام الدكتور مطهر مرشد بالشكر لهيئة الأوقاف على هذه اللفتة الكريمة، داعيا جميع الميسورين وفاعلي الخير للتفاعل والمساهمة في إعادة الحياة للكثير من المرضى.

ولفت الدكتور مطهر إلى أن هناك تفاعل كبير من كوادر المستشفى في هذا المخيم، حيث بدأوا العمل منذ الصباح الباكر بإجراء عدد من العمليات ولايزال العمل متواصلا حتى الخميس المقبل.