الخبر وما وراء الخبر

ذمار.. فعالية لعدد من مكاتب المحافظة بذكرى عاشوراء

0

نظمت مكاتب هيئة الأراضي والشباب والرياضة والصناعة والأشغال والمالية وهيئة النقل والضرائب ومؤسسة الاتصالات وصندوق النظافة بمحافظة ذمار، اليوم الأحد، فعالية بمناسبة ذكرى استشهاد الإمام الحسين عليه السلام.

وخلال الفعالية قال محافظ ذمار محمد ناصر البخيتي: “نعاهد الله بالسير على درب الإمام الحسين الذي قاتل معه اليمنيون وصمدوا حتى الشهادة مدافعين عنه وآل بيت الرسول صل الله وعليه وآله وسلم”.

وأكد أن مظلومية الحسين أعظم درس في التاريخ وعلى مختلف الأصعدة، ونستلهم منه الشجاعة والوفاء والتضحية.

وأشار إلى أن إحياء مناسبة ذكرى استشهاد الإمام الحسين تأتي من باب الواجب تجاه الرسول الكريم وآل بيته الذين تعرضوا لأبشع جرائم في كربلاء، واستحضار القيم من راية الحق التي حملها الحسين بن علي رضي الله عنهما.

ولفت محافظ ذمار إلى أن ثورة الإمام الحسين هي الملهم لثورة المقاومة الفلسطينية والثورة الإيرانية والمقاومة في لبنان، داعيا الجميع إلى الاقتداء بنهج الإمام الحسين في مواجهة العدوان الغاشم.

فيما أشار مدير مكتب الشباب والرياضة، علي العوش، في كلمة المكاتب المنظمة للفعالية إلى أن ما يتعرض له الشعب اليمني من ظلم هو امتداد لما جرى للإمام الحسين من ظلم من قبل الطغاة والمستكبرين.

وتطرق إلى مأساة كربلاء وما تعرض له الإمام الحسين وآل البيت من تنكيل وقتل جراء انحراف الأمة عن مسارها الصحيح.

وفي كلمة الترحيب، أشار نائب مدير المالية، محمد المهدي، إلى أن إحياء هذه الذكرى هو تعبير عن حبنا وولائنا وارتباطنا بسيد الشهداء، لافتا إلى أهمية ترسيخ الثقافة الحسينية في نفوسنا بما فيها من قيم ومبادئ ومجد وعز وكرامة.

وفي كلمة الفرق الكشفية اعتبر، فؤاد عبد الرزاق، واقعة استشهاد الإمام الحسين تجسد الموقف العظيم الذي وقف فيه الحسين بقوة أمام الباطل دون خوف أو استسلام لقوى الشر والطغيان.

وأكد أن في ثورة الإمام الحسين الخالدة دورس لا تنتهي ويمكن الاستفادة منها في مواجهة الظالمين، مشيرا إلى أن مشكلة الأمة في عدم وعيها بالتاريخ ومواقف آل البيت في تمسكهم بالنهج المحمدي الصحيح والجهاد في سبيل الله.

تخلل الفعالية قصيدة معبرة للشاعر صالح الجوفي، وعرض كشفي لقادة الفرق الكشفية.