الخبر وما وراء الخبر

بكين: الجيش الصيني لن يقف مكتوف الأيدي إذا تمت زيارة بيلوسي إلى تايوان

6

أكدت وزارة الخارجية الصينية، اليوم الاثنين، أن الجيش الصيني لن يقف مكتوف الأيدي إذا تمت زيارة رئيسة مجلس النواب الأمريكي نانسي بيلوسي إلى تايوان.

وقال المتحدث باسم الخارجية الصينية: إن زيارة بيلوسي المحتملة إلى تايوان ستكون انتهاكا لسيادتنا، والجيش الصيني لن يقف مكتوف الأيدي إذا تمت الزيارة.

تعهدت الصين بالحفاظ على سلامة أراضيها وحمايتها، وذلك في تتابع ردود أفعالها على الزيارة المرتقبة لرئيسة مجلس النواب الأميركي نانسي بيلوسي إلى تايوان، التي أثارت غضب بكين حتى هددت بما سمته ردا قاسيا.

وأمس الأحد، نقلت وسائل إعلام رسمية عن متحدث باسم القوات الجوية، قوله إن الصين “ستحافظ بحزم على السيادة الوطنية وسلامة أراضيها”.

وأضاف المتحدث خلال عرض جوي عسكري إن القوات الجوية لديها أنواع كثيرة من الطائرات المقاتلة القادرة على التحليق حول “الجزيرة الغالية لوطننا الأم”، في إشارة إلى تايوان.

وبالتزامن مع زيارة بيلوسي إلى دوا أسيوية يجري الجيش الصيني مناورات عسكرية في بحر جنوب الصين تشمل تدريبات بالذخيرة الحية دون ذكر تفاصيل عن المدة المقررة لها.

وتأتي هذه التدريبات في ظلّ توتر تشهدها المنطقة، خاصة بعد دخول حاملة الطائرات الأمريكية “رونالد ريغان” ومجموعة من السفن العسكرية الأمريكية إلى منطقة بحر جنوب الصين.

وتصاعدت في الآونة الأخيرة حدة التوتر بين الصين وأمريكا بشأن الجزيرة المتمتعة بالحكم الذاتي، والتي تؤكد بكين إنها جزء من أراضيها.