الخبر وما وراء الخبر

إحياء ذكرى يوم الولاية بمحافظة ذمار.

43

أحيا اليوم أبناء محافظة ذمار مناسبة ذكرى عيد الغدير يوم ولاية الإمام علي بن ابي طالب 1443هـ.

وخلال الفعالية التي حضرها محافظ محافظة ذمار محمد ناصر البخيتي ومسئول التعبئة العامة بالمحافظة احمد الضوراني ووكيل أول محافظة ذمار فهد المروني ومدير أمن المحافظة العميد احمد الشرفي ، أشار رئيس المحكمة الجزائية بذمار القاضي ياسر العمدي إلى أهمية إحياء يوم الولاية لربط الأمه بأعلامها.

وأكد القاضي العمدي أهمية التمسك بمبدأ الولاية كونه النهج الرسالي الصحيح لضمان صلاح الأمه الإسلامية وشؤون حياتها ، لافتاً إلى ضرورة تعزيز الوعي لمفهوم الولاية في الإسلام كونها مسألة هامة في أيمان الإنسان

فيما تطرق الإستاذ ماجد المطري إلى فضائل وخصائص الإمام علي التي كان يحملها بحيث أصبح الأجدر بالولاية بعد النبي الكريم ، مضيفاً أن الأمة عندما إنحرفت عن خط الولاية القرآنية نالت الخزي والهوان.

وأشار المطري إلى أهمية تولي المؤمنين الصادقين وتربية الأبناء على نهج الأعلام ، مشيداً بمواقف أبناء محافظة ذمار وتفاعلهم في سبيل الله ونصرة الدين.

وفي كلمة المناسبة القاها مدير الارشاد بالمدينة زكريا الوشلي أوضح فيها ان الإحتفال بذكرى الولاية له أهمية في تحصين الاجيال من ولاية اليهود والنصارى ، مشيراً أن الغدير يوماً إكتمل فيه النعمة بإتمام الدين لتنظيم شؤون المؤمنين كما يريده الله سبحانه وتعالى.

واضاف الوشلي أن الإمام علي عليه السلام تجسّدت فيه مبدأ الولاية في أبهى صورها في تنظيم حياة المؤمنين في الدولة الإسلامية بجميع شؤونها ، مؤكداً أن الأمه بأمسّ الحاجة للرجوع إلى ولاية الإمام علي وتولي الصادقين للخروج من الواقع المخزي التي تعيشه .

تخلل الفعالية قصيدة شعرية للشاعر فتحي البخيتي وفقرة إنشادية لأشبال المسيرة وإسكتش مسرحي جميعها عبرت عن عظمة مناسبة يوم الولاية وأهميتها في الإسلام.

فيما نظمت شرطة محافظة ذمار عرضاً عسكري لوحداتها الأمنية بمناسبة ذكرى يوم الولاية لتجديد العهد والولاء بالتحرك وفق مبدأ الولاية القرآنية التي أرادها الله وبلغها نبيه.

حضر الفعالية عدداً من الشخصيات العسكرية والأمنية والإدارية والإجتماعية وجمع غفير من أبناء المحافظة.