الخبر وما وراء الخبر

محافظة صعدة تحيي يوم الولاية في 11 ساحة

4

خرج أبناء محافظة صعدة صباح اليوم، في 11 ساحة في مختلف مديريات المحافظة إحياءً ليوم ولاية الإمام علي عليه السلام بحضور رسمي وشعبي واسع.

حيث شهدت الساحة المركزية بمدينة صعدة حضوراً واسعًا تقدمه محافظا محافظتي صعدة محمد جابر عوض ولحج أحمد حمود جريب ورئيس هيئة الأوقاف العلامة عبد المجيد الحوثي ورئيس اللجنة العسكرية يحيى الرزامي وقادة عدد من المناطق العسكرية وعماء وشخصيات عسكرية وأمنية واجتماعية أخرى .

وأشارت كلمة الفعالية، التي ألقاها العلامة محمد عبد الله الهادي، إلى أن الاحتفال بهذهِ الذكرى لهُ أهميةٌ كبيرةٌ جدًا؛ لأنهُ عمليةٌ توثيقيةٌ وتبليغيةٌ تتناقلُها الأجيالُ لذلكَ البلاغِ المهمِ، وأسلوبٌ عظيمٌ في الحفاظِ على نصٍ من أهمِّ النصوصِ الإسلاميةِ .

وأكد أن الإمام علي عليه السلام جسّد الامتداد لمبدأ الولاية في أبهى صورها، مشيرا إلى أن الشواهد على ذلك من واقع الإمام علي كثيرة جدًا، وعلى سبيل المثال: عهده لمالك الأشتر الذي تضمن الكثير من التوجيهات التي تبين كيف هي الدولة في الإسلام التي تقوم على أساس التكريم للإنسان، والرحمة به، والحرص على هدايته وتزكيته، والتفاني في خدمته، والحذر من ظلمه.

وشدد على أنه من الواجب علينا تجسيد المصاديق العملية لهذا المبدأ العظيم من خلال التزامنا وسلوكياتنا، مؤكداً أن ولاية الإمام علي عليه السلام لم تكن مجرد ولاية سلطة انتهت باستشهاده، بل ولاية اقتداء واهتداء، وعلى الأمة أن تبقى مرتبطة بها على مدى الزمن في كل الأجيال .

وأشار إلى أن مبدأ الولاية هو المبدأ الذي يمكن أن يحفظ لأمتنا المسلمة كيانها وعزتها واستقلالها، وإذا سقط هذا المبدأ فإن وراءه سقوط الأمة واختراقها وهيمنة أعدائها عليها، موضحاً أن جهل الأمة في ماضيها وحاضرها بمفهوم ولاية الأمر في الإسلام هو الذي جعلها ضحية لسلاطين الجور، وأصبحت اليوم تنتظر من أمريكا واليهود أن يحددوا ولاة أمرها.

وأكد أن التولي الصادق والعملي لله ولرسوله وللإمام علي عليه السلام ولأعلام الهدى من أهل بيت رسول الله (صلوات الله عليه وعلى آله) هو الذي يحصن الأمة من تولي اليهود والنصارى (أمريكا وإسرائيل) .

تخلل الفعالية قصيدة للشاعر أبو يوسف القارئ وفقرات إنشادية وفنية لفرقتي صعدة وهمدان .