الخبر وما وراء الخبر

الهيئة العامة للأثار: التكفيريون دمروا 28 معلما إسلاميا في عدة محافظات

9

أعلنت الهيئة العامة للآثار، اليوم الاثنين، أن التكفيريين دمروا أكثر من 28 معلماً أثرياً إسلامياً في عدة محافظات يمنية آخرها مسجد النور في منطقة القطابا المحتلة بمديرية الخوخة في محافظة الحديدة.

وأشارت الهيئة إلى أنها نبهت مراراً من خطورة تدمير المقدرات الثقافية الإسلامية، مجددة الدعوة للعمل على إيقاف التدمير الممنهج للآثار اليمنية القديمة تحت غطاء دول العدوان وأدواتها، مؤكدة في الوقت ذاته أن دول العدوان تقوم أيضا بسرقة وتهريب وبيع الآثار اليمنية في المزادات والأسواق العالمية.

يذكر أن مسجد النور الأثري الذي دمره التكفيريون في الخوخة بناه الملك المظفر الرسولي قبل 771 عاما في العام 672 هجرية، وتم تجديده في عهد الدولة العثمانية.

ولاقت جريمة تدمير المسجد التي أقدمت عليها الجماعات التكفيرية في ما يسمى باللواء التاسع عمالقة التابع لقوى العدوان الأمريكي السعودي الإماراتي إدانات واسعة، مطالبة بوقف عبث الاحتلال وأدواته بتاريخ آثار ومعالم اليمن ومدنه التاريخية التي تتعرض للطمس والتشويه.