الخبر وما وراء الخبر

إيران وروسيا تبحثان معاهدة التعاون طويل الأمد

3

أعلن وزير الخارجية الإيراني حسين أمير عبداللهيان، اليوم الخميس، أنه تباحث مع نظيره الروسي سيرغي لافروف معاهدة التعاون الشامل وطويل الأمد.

ووصف أمير عبداللهيان خلال مؤتمر صحفي مشترك في طهران مع نظيره الروسي اللقاء مع الأخير بأنه كان بناء، مضيفا جرى خلال اللقاء مناقشة أهم القضايا ذات الاهتمام المشترك إلى جانب التطورات الإقليمية والدولية.

وأشار إلى أن فكرة التعاون طويل الأمد طرحت خلال زيارة رئيس الجمهورية السيد إبراهيم رئيسي إلى روسيا واجتماعه مع نظيره الروسي فلاديمير بوتين، مضيفا نأمل أن تقعد اجتماعات على مستوى الخبراء لحسم بنود الاتفاق بشأن التعاون الشامل وطويل الامد.

ولفت إلى أن الجانبين اتفقا حول عقد الجولة الجديدة من لجنة التعاون المشترك ووضعا التعاون في مختلف المجالات الاقتصادية والتجارية والثقافية والعلمية والتكنولوجيا على جدول اعمالهما.

من جهته أكد وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف في المؤتمر الصحفي ضرورة إلغاء جميع إجراءات الحظر غير القانونية المفروضة على إيران والتي تنتهك الاتفاق النووي.

واعتبر لافروف أن واشنطن تريد تغيير مبادئ القانون الدولي، منددا بسياساتها في فرض العقوبات على الدول المستقلة، مضيفا: نعمل لضمان أمن منطقة الخليج ونسعى لتطبيع العلاقات بين إيران ودول المنطقة.

وكان الرئيس الإيراني السيد إبراهيم رئيسي، أمس الثلاثاء، أن تعزيز التعاون والتنسيق بين بلاده وروسيا يعزز قدرتهما على مواجهة العقوبات والضغوط الأمريكية عليهما.

وخلال استقباله وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف في طهران أوضح رئيسي أن اللقاءات والحوارات المستمرة بين إيران وروسيا على مستوى الرؤساء وباقي المسؤولين مؤشر على عزم البلدين الجاد للتعاون الاستراتيجي المثمر للشعبين وخاصة في المجال الاقتصادي.