الخبر وما وراء الخبر

مكتب هيئة الأوقاف بذمار يحيي ذكرى الصرخة.

10

نظّم مكتب الهيئة العامة للأوقاف بمحافظة ذمار بالتنسيق مع مكتب الإرشاد اليوم فعالية إحياء الذكرى السنوية للصرخة تحت شعار “الشعار جدار الصمت وأخرج الأمة من حالة السكوت إلى الموقف”.

وفي الفعالية، أشار وكيل المحافظة محمد عبدالرزاق، إلى أن الصرخة هزّت عروش الأعداء .. وقال” كان في الماضي يتم محاربة من يؤدون الصرخة لعدم معرفة أنها تأتي في إطار التوجه لمواجهة أعداء الله والأمة منذ أطلقها الشهيد القائد”.

وأكد أن الصرخة تأتي تتويجاً للعزة والثبات في مواجهة الطغيان الأمريكي والصهيوني .. مبيناً أن للصرخة أثر في نفوس الأعداء، ما يتطلب على الجميع أن يصرخ في وجه الطغاة والمعتدين.

فيما أكد مدير مكتب الهيئة العامة للأوقاف عبدالله الجرموزي، أهمية إعلان البراءة من أعداء الله والأمة .. لافتاً إلى أن للصرخة أثر في هزيمة الأعداء نفسياً.

وأشار إلى أن الصرخة كسرت القيد وعزّزت من روح التفاؤل واستشعار المسؤولية في البراءة من الأعداء.

بدوره أكد نائب مدير مكتب الإرشاد جبريل مشرح، أن الشهيد القائد حسين بدر الدين الحوثي أطلق شعار الصرخة في زمن كانت الأمة بحاجه لمن يخرجها من واقع الذلة لقوى الطغيان والاستكبار العالمي.

وفي كلمة الخطباء، أكد الخطيب شريان الحسني أهمية الصرخة في مواجهة قوى الطغيان التي أذلت الشعوب ونهبت ثروتها كما أنها حصانه للأمة وشعوبها .. داعياً إلى أهمية توحيد الصف والخطاب الديني في مواجهة العدوان.

حضر الفعالية نائبا مديري الأمن العميد محمد الموشكي وهيئة الأوقاف صالح الجبر وجبر الوجيه و يحيى العمدي ومدير الإرشاد بالمدينة زكريا الوشلي.