الخبر وما وراء الخبر

تشكيل لجنة من هيئة للأوقاف وبنك الإنشاء والتعمير للمسح وتصحيح الوضع القانوني

84

ناقش اجتماع ضم نائب رئيس الهيئة العامة للأوقاف عبدالله علاو وعضو مجلس إدارة البنك اليمني للإنشاء والتعمير بلال الحوثي، الجوانب المتصلة بالاتفاق بين الهيئة والبنك، بشأن أراضي الأوقاف التي تحت يد البنك.

واستعرض الاجتماع الالتزامات المالية على البنك وسبل تسديدها، وكذا أوجه الشراكة بين الهيئة والبنك بما يسهم في الحفاظ على حقوق الأوقاف وتنمية أموالها وإيراداتها.

وتطرق الاجتماع إلى الإشكالية ذات الصلة بالمدينة السكينة، وأهمية تقديم البنك لهيئة الأوقاف، لكافة المعلومات والخرائط والمخططات التي بيده ومنع أي استحداثات على أراضي المدينة في المستقبل.

كما تم خلال الاجتماع استعراض، الأوراق والمستندات التي بنيت عليها الاتفاقات والتعاملات سابقاً وأهمية دراسة تفاصيلها.

وخرج الاجتماع بعدد من الإجراءات ومنها تشكيل لجنة من الهيئة العامة للأوقاف والبنك اليمني للإنشاء والتعمير للمسح والإسقاط وتصحيح الوضع القانوني.

وتضمنت الإجراءات أهمية موافاة البنك للهيئة العامة للأوقاف، بما تبقى لديه من وثائق وأوليات وإسقاطات يمكن الاستفادة منها بما في ذلك المخططات المتعلقة بالمدينة السكنية.

وأقر الاجتماع تقديم كشوفات تفصيلية عن المديونية المتوجبة على البنك وتسليمها للبنك لفصحها ومراجعتها ومطابقتها، وعلى البنك موافاة الهيئة بالأسناد المالية وأي مطالبات من قبله والوقوف على الالتزامات المالية المترتبة قانوناً والوفاء بها.

كما أقر الاجتماع تشكيل لجنة من الهيئة والبنك وممثلين عن الأهالي لحل إشكالية المدينة وتصحيح أوضاعهم والبت في القطع البيضاء بعد الرجوع إلى مخططات البنك.

حضر الاجتماع مدراء كبار المكلفين محمد ماجد وأعيان الأمانة وليد العلوي والشؤون القانونية بالأمانة عمار الفقيه ورئيس قسم العقارات يحيى ناشر ومستشار البنك إيهاب ناشر.