الخبر وما وراء الخبر

بري: لن نفرط بحقنا ودمنا تحت أي ضغط وتهديد كما أكد السيد نصر الله

5

أكد رئيس مجلس النواب اللبناني نبيه بري، أنه “لن نفرط بحقنا ودمنا تحت أي ضغط وتهديد كما أكد بالأمس السيد حسن نصر الله”.

وقال الرئيس بري في كلمة توجه بها إلى الشعب اللبناني حول الاستحقاق الانتخابي اليوم الثلاثاء: “نعتبر كل متر مكعب من الغاز والنفط المقابل للحدود البحرية اللبنانية فلسطينيا مغتصبًا”.

وأضاف أنَّ الظروف التي يمر بها اللبنانيون تستدعي خطابًا سياسيًا هادئًا يقرّب وجهات النظر ويجترح الحلول وليس العكس، لافتا إلى أنَّ الاستحقاق الانتخابي الحالي هو الأهم والأخطر في تاريخ لبنان.

وأشار الرئيس برّي إلى أنَّ البعض عمِد منذ 17 أكتوبر حتى انفجار المرفأ وما بينهما إلى تشويه تاريخ حركة “أمل”، معتبرًا أنَّ حركة “أمل” هي حركة الأنبياء والأولياء والصلحاء.

وأكد أنَّ “بعض اللوائح المعارضة للثنائي الوطني حركة “أمل” وحزب الله عابرة للسفارات، وأنَّ التحالف بين حركة “أمل” وحزب الله ليس تحالفًا طائفيًا إنما هو تحالف بين الروح والجسد يمثل عنصر قوة للبنان وهو تحالف بين أبناء المقاومة الواحدة”.

وتوجّه لمن يتّهم الثنائي الوطني بأنَّهما يحميان منظومة الفساد، قائلًا: “فليكن الحكم والحاكم بقضايا الهدر والفساد للقضاء ولا غطاء على أي أحد”.

وتابع: “نحن مع إسقاط منظومة الفساد والهدر ولكن حذار من الذين يرفعون شعارات الحق بينما يراد منها الباطل فهذه غرف انتخابية سوداء تهدف لضرب قيمنا”.

وفي موضوع ترسيم الحدود، بيَّن رئيس مجلس النواب أنَّه “خضنا لأجله مفاوضات مضنية طوال عشر سنوات، فنحن نعتبر كل متر مربع قبال المياه اللبنانية هي حق فلسطيني محتل”.

ولفت إلى أنَّ “15 مايو موعد أنتم مدعوون فيه للاقتراع للمشروع الذي صنع قوة لبنان وحولنا إلى قامات أخرجت الأمة من الظلم والهوان للعنفوان”.

هذا واعتبر رئيس مجلس النواب اللبناني التعايش الإسلامي المسيحي ثروة يجب التمسك بها.