الخبر وما وراء الخبر

ذمار.. تنفيذ مبادرات مجتمعية لحصاد مياه الأمطار، وشق ورص طرق ريفية زراعية بعارضة الجبل بمديرية ضوران آنس

10

بقلم م/ هلال الجشاري

الحمد لله الذي بنعمته تتم الصالحات، وبفضله تتنزل الخيرات والبركات وبتوفيقه تتحقق المقاصد والغايات ، ففي هذه الأيام الفضيلة أكتمل تنفيذ العديد من المبادرات المجتمعية بعارضة الجبل بمديرية ضوران آنس تركزت في تنظيف وتأهيل البرك والكرفانات من المخلفات والرواسب الترابية حرصًا من الجميع لاستيعاب وحصاد أكبر قدر من مياه الامطار واستغلالها الاستغلال الأمثل ، وكذلك مبادرات مجتمعية في شق وتسوية ومسح طرق ريفية زراعية تخدم عدة قرى بطول ما يقارب (4-6كيلومتر) وبالإضافة الى ذلك تمت اعمل شق ومسح للطريق وتنفيذ اعمال رص في المناطق الوعرة بالطريق وبطول 1200م2 حيث تم العمل فيها على عدة مراحل بداية بتنفيذ اعمال الشق والتسوية وقطع ونقل الاحجار ونقل مواد النيس والاسمنت وتنفيذ أعمال الرص في نقيل قريعة الذي كان من أخطر الطرق وأصعبها وهذه الطريق شارك في تنفيذها عدد من المبادرين من القطاع الخاص والمجتمع تعتبر من أهم الطرق الريفية الزراعية وكان تحقيقها حلم كبير طالما حلم به أبناء المجتمع طوال عقود مضت فقد كان يعاني من هذه الطريق كل مسافر وكل مريض حيث تفتقر لأي تدخل ومع الامطار والسنوات المتتالية كادت أن تطمس والحمدلله الحلم صار حقيقة فعندما تحرك المجتمع وتفاعل معه عدد من المبادرين بالقطاع الخاص اكتملت الحلقة وانطلق المشروع ، وكما تتضمن المبادرات اصلاح قنوات الري لتحويل المياه الجارية من السيول أثناء هطول الأمطار إلى البرك والكرفانات وكذلك الى الاراضي الزراعية للاستفادة منها قدر الامكان ، الجدير بالذكر ان هذه المبادرات ليست الاولى ولن تكون الاخيرة فاللجان المجتمعية مستمرة في تفعيل وحشد موارد المجتمع واستغلالها الاستغلال الامثل وتنفيذ العديد من المبادرات سعيًا من قبل الجميع للإكتفاء الذاتي.