الخبر وما وراء الخبر

إقرار الترتيبات النهائية لتدشين مؤتمر (فلسطين قضية الأمة المركزية) الاثنين القادم

15

أقرت اللجنة الإشرافية الخاصة بمؤتمر (فلسطين قضية الأمة المركزية) في اجتماعها اليوم السبت، برئاسة رئيس مجلس الوزراء، الدكتور عبدالعزيز صالح بن حبتور، كافة الترتيبات النهائية الخاصة بالمؤتمر الذي من المقرر تدشينه بصنعاء بعد يوم غد الاثنين.

كما أقرت اللجنة البرنامج الخاص بالجلسة الافتتاحية للمؤتمر، بصورته النهائية وآلية مشاركة الشخصيات العربية والدولية المهتمة بالقضية الفلسطينية، التي كان من المقرر أن تشارك في المؤتمر بحضورها إلى صنعاء والذي حال عدم فتح مطار صنعاء الدولي حتى اليوم دون وصولها إلى صنعاء، حيث تم اتخاذ الترتيبات التقنية لضمان مشاركتها عبر تقنية الفيديو.

وكانت اللجنة قد أطلعت على تقارير مختلف اللجان الفرعية عن مسار تنفيذ العمل كل فيما يخصها ومستوى إنجازها للمهام الموكلة إليها من قبل اللجنة الإشرافية خلال الاجتماعات السابقة وذلك في مختلف الجوانب التنظيمية العلمية والتقنية والفنية وغيرها.

وأكدت اللجنة أن هذا المؤتمر بأبحاثه العلمية وحجم المشاركة الخارجية في أعماله يمثل محطة من محطات اسناد شعبنا اليمني للشعب الفلسطيني ومقاومته ورسالة واضحة على أن اليمن بقيادته الثورية والسياسية ستظل دوما تعتبر القضية الفلسطينية في مقدمة قضاياها المركزية.

كما أكدت اللجنة أن اليمن ستظل تعمل دوما على دعم القضية الفلسطينية بمختلف الوسائل المتاحة ومواصلة إسناد أبناء الشعب الفلسطيني الحر الأبي في مقاومة العدو الصهيوني على طريق تحرير الأرض وطرد المحتل الغاصب واقامة الدولة الفلسطينية المستقلة وعاصمتها القدس الشريف.

وأشارت اللجنة إلى اكتساب هذا المؤتمر أهمية أخرى بتزامنه مع الذكرى السنوية ليوم القدس العالمي الذي يصادف آخر جمعة من شهر رمضان المبارك، والذي يشارك شعبنا في إحيائه من خلال المهرجانات التضامنية وحملات التبرع لصالح الشعب الفلسطيني ومقاومته الأبية العصية.

ولفتت اللجنة إلى المواقف المشرفة الثابتة لبلادنا ودول محور المقاومة تجاه القضية الفلسطينية والتي يقابلها النهج التطبيعي المعلن وغير المعلن لدول الخليج وبعض الدول العربية الأخرى، والذي يمثل وصمة عار في وجه الأنظمة المطبعة التي اصطفت مع العدو التاريخي للأمتين العربية والإسلامية على حساب القضية والحقوق المشروعة لأصحاب الأرض من أبناء جلدتهم.

وأشادت اللجنة الاشرافية بعمل اللجان الفرعية وجهودها الكبيرة لإنجاز المهام التحضيرية كل فيما يخصها.