الخبر وما وراء الخبر

مقتل 24 شخصا وجرح نحو 60 آخرين في انفجارين ببغداد

77

قتل 24 شخصاً على الأقل وجرح نحو 60 آخرين، اليوم الأحد، بانفجار قنبلتين في سوق مزدحمة للهواتف المحمولة في حي مدينة الصدر في العاصمة العراقية بغداد.

وذكر مسؤولو أمن أنّ هجوماً وقع  وهو الأكبر قرب العاصمة منذ أشهر، ووجّهوا أصابع الاتّهام إلى تنظيم “داعش”.

وأشارت وكالة “أعماق” الإخبارية التي تؤيّد التنظيم إلى أنّ هذا الأخير شنّ هجوماً واسعاً على “أبو غريب”.

وأوضح المسؤولون الحكوميون أن مهاجمين انتحاريين في سيارات ومترجّلين هاجموا مواقع حكومية على بعد 25 كيلومتراً من وسط بغداد وقرب المطار الدولي.

ولفتت مصادر من الجيش والشرطة إلى أن عشرات المتشدّدين في سيارات “همفي” وشاحنات صغيرة مثبّتة عليها رشاشات هاجموا من مناطق قريبة يسيطر عليها تنظيم “داعش” في الكرمة والفلوجة.

وذكرت وكالة “أعماق” أن القوات العراقية أُجبرت على الانسحاب من مواقع عدة.

لكن المصادر الأمنية العراقية قالت إن المتشدّدين أجبروا على الخروج من مركز للشرطة ومواقع عسكرية عدة وإنّهم تحصّنوا في المقابر والصومعة التي أضرمت النيران في جزء منها.

وأورد بيان الجيش أنّ أربعة انتحاريّين على الأقل قُتلوا حول الصومعة وأن 20 آخرين محاصرون في داخلها.

*وكالات

WP Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com