الخبر وما وراء الخبر

صدور كتاب “أمريكا من الداخل”

3

صدر مؤخراً، عن المؤسسة اليمنية للدراسات والتنمية، كتاب “أمريكا من الداخل” للكاتب محمد محمد الآنسي.

تكوّن الكتاب من بابين اثنين في 69 صفحة من القطع المتوسط، تناول الباب الأول الوضع السياسي في #أمريكا وانسحاباتها من المعاهدات والاتفاقيات الدولية، والمشاكل الاقتصادية وحجم الديون الخارجية والتشرّد والفقر والبطالة والمخدرات في أمريكا، وكذا تشرّد النساء والأطفال.

وقدّم الكتاب قراءة تاريخية حول نشأة وتسمية أمريكا، والجرائم الوحشية والإبادة التي تعرّض لها السكان الأصليون على أيدي المحتلين الأوروبيين.. مؤكدا أن أمريكا هي نفسها لم تتغيّر، وما زالت تعتمد على استراتيجية البقاء على الحروب والقتل والمؤامرات ونهب ثروات الشعوب الأخرى.

فيما تضمن الباب الثاني إحصائية الجرائم في أمريكا وعنف السلاح والانتحار، والشعور بالخوف والإقبال على شراء السلاح، وجرائم عنف الشرطة الأمريكية، وغياب العدالة الجنائية، والتمييز العنصري.

وسلط الضوء على جرائم الكراهية وانتشارها في أمريكا، وانتهاكات حرية الصحافة ،والمشاكل الصحية والأمراض، وانتهاكات الطفولة، ونماذج من الظلم والانتهاكات في السجون الأمريكية، واشتمل على إحصائيات للجرائم في أمريكا منذ العام 1980م إلى العام 2019م.

وذكر الكاتب أن الشواهد والمعطيات بشأن الوضع الداخلي الأمريكي السيئ كثيرة، وكلها تؤكد أن أمريكا ليست مؤهلة للتدخل في شؤون الدول الأخرى بأي صفة، لأنها تفتقر في نفسها لإصلاح وضعها ومعالجة مشاكلها في مجالات الحياة.

ولفت إلى أن الكيان الصهيوني الغاصب لفلسطين المعروف بسجله الإجرامي ما هو إلا سيئة من سيئات وجرائم أمريكا.

وقال: “إن عقلاء العالم يدركون اليوم بأن أمريكا لا تستطيع البقاء إلا على الحروب والقتل وسفك الدماء والنهب لثروات الآخرين، وأنها بذلك تشكّل كارثة إنسانية كبرى تستدعي على أحرار العالم اتخاذ مواقف عملية لوضع حد لطغيانها، وإيقاف جرائمها وهيمنتها وتسلّطها وفسادها”.