الخبر وما وراء الخبر

قبيلة همدان تحتشد في وقفة مسلحة إعلانا للنفير العام

7

احتشدت قبيلة همدان بمحافظة صنعاء، اليوم الثلاثاء، في وقفة قبلية مسلحة ردا على التصعيد العسكري والاقتصادي الذي تمارسه قوى العدوان وفي مقدمتها أمريكا.

وخلال الوقفة أعلن أبناء همدان النفير العام نحو الجبهات للرد على جرائم العدوان ومرتزقتهم والتي كان آخرها جريمة قتل رجل وجنين في بطن أمه وإصابة الأم بمديرية حيس، وإعدام 10 من الأسرى في الساحل الغربي من قبل جماعة المدعو طارق عفاش.

وأكد المشاركون مواصلة الصمود والثبات في مواجهة العدوان وتقديم المزيد من التضحيات لمواصلة الدفاع عن الدين والحرمات.

وأشاروا إلى أن استمرار العدوان الأمريكي السعودي والحصار وتدمير البنية التحتية وقتل الأبرياء لن يزيد الشعب اليمني إلا قوة وصلابة وثبات في مواجهته حتى تحقيق النصر.

وشدد أبناء همدان على مواصلة التحشيد والنفير العام لرفد الجبهات بالرجال والمال والعتاد لاستكمال تحرير محافظة مأرب وكافة المناطق المحتلة من قبل العدوان الامريكي السعودي، داعين المغرر بهم إلى العودة إلى صف الوطن والاستفادة من قرار العفو العام.