الخبر وما وراء الخبر

الدكتور الشرقي: أمريكا جعلت من مأرب والبيضاء معقلا ومنطلقًا لتنظيماتها التكفيرية لاستهداف اليمن واليمنيين

2

أوضح القيادي في حركة أنصار الله ورئيس المكتب الإشرافي بمحافظة ذمار الدكتور فاضل الشرقي أن أمريكا تشتغل لأكثر من عشرين سنة في مناطق وسط اليمن بالذات (مارب- البيضاء) وما جاورهما كأبين وشبوة.

وأشار الشرقي في منشور له على قناته في ” تليجرام ” أن أمريكا جعلت من هذه المناطق إمارة لتنظيماتها المتطرفة وعناصرها المتشددة من الجماعات التكفيرية بشقيها الداعشي والقاعدي ، ومنطلقًا لأعمال وأنشطة تخريبية إجرامية مكثفة تستهدف كلّ اليمن واليمنيين، وتمتد لبعض دول المنطقة في سبيل المشروع الأمريكي الصهيوني الهدام.

ولفت مشرف عام ذمار إلى أن أمريكا ترى أنّ المعركة معها ، وأنّ بسط نفوذ الدولة اليمنية على هذه المناطق يعني تصفية هذه العناصر والإمارات المصنوعة التي خسرت على إعدادها وتنظيمها وتمكينها الشيء الكثير ،،، منوها إلى أن هذا معناه إجهاض تام ونهائي للمشروع الأمريكي في اليمن ومحيطه العربي.