الخبر وما وراء الخبر

طهران: إذا تأكد لنا حسن نوايا واشنطن ورُفع الحظر يمكن القول بأن المفاوضات تسير في الاتجاه الصحيح

5

أكد المتحدث باسم الخارجية الإيرانية سعيد خطيب زادة، اليوم الاثنين، أنه تأكد لنا حسن نوايا واشنطن ورفع الحظر يمكننا عندها أن نقول بأن المفاوضات تسير في الاتجاه الصحيح.

وقال خطيب زادة، خلال مؤتمره الصحفي الأسبوعي إن اجراءات الإدارة الأمريكية الجديدة تتعارض مع تصریحاتها ولتعلم امریکا أنها ليست عضوا بالاتفاق النووي ولا يمكنها التعليق عليه.

وأضاف بشأن إمكانية مشارکة الولايات المتحدة في المفاوضات النووية، إن الولايات المتحدة لا يمكنها حضور الاجتماع لأنها ليست عضوًا في الاتفاق النووي.

وأعرب عن ارتياحه لتكرار أمریکا رغبتها في العودة إلى الاتفاق النووي قائلا، ربما ان الأمر یعود إلى إرداتها لرفع العقوبات التي فرضتها على إيران بشكل غير قانوني، لكن المهم هو التحرك علی أرض الواقع.

وأكد أن إجراءات الإدارة الأمريكية الجديدة تتعارض مع تصریحاتها، مضيفا: أمام الولايات المتحدة طريق واضح للعودة إلى الاتفاق النووي ويجب أن تكف عن السياسة التي انتهجتها الإدارة الأمريكية السابقة في فرض الحظر على إيران.

ودعا المتحدث باسم الخارجية، الولايات المتحدة إلى الغاء كل أشكال الحظر وإعطاء ضمانات بأن لا أحد في واشنطن سيقوم مرة أخرى بالاستهزاء بالعالم.

وقال خطيب زاده: اصرار الولايات المتحدة وعنادها في الحفاظ على إرث ترامب الفاشل یعتبر العقبة الرئيسية أمام الاتفاق في فيينا.

وأکد أنه عندما يغير الأمريكان سلوكهم ويعودون إلى المسار الصحيح، فإن الاتفاق سيكون قريبًا جدًا ، وإذا كانوا يريدون اللعب بمجموعة 1+4 والعالم ، فإن التوصل إلى اتفاق سيكون بعيدًا جدًا.

وحول محاولة اغتيال رئيس الوزراء العراقي أوضح المتحدث باسم الخارجية الإيرانية أنه تم الاتفاق مع العراق لتقديم المساعدة للكشف عن المتورطين في الهجوم على منزل الكاظمي.