الخبر وما وراء الخبر

مشاهد تظهر إحباط “حرس الثورة” محاولة قرصنة أميركية لناقلة نفط إيرانية

10

عرض التلفزيون الإيراني مشاهد لعملية إحباط قوات “حرس الثورة” محاولة القرصنة الأميركية لناقلة نفط إيرانية في منطقة بحر عُمان.

وكان “حرس الثورة” قد صرّح، في وقت سابق اليوم الأربعاء، بأنّ “القوات البحرية في الحرس المضحين الشجعان، ومن خلال إقدامهم المقتدر والدقيق في التوقيت،  أحبطوا عملية بحرية الجيش الأميركي الإرهابي، التي سعت لسرقة نفط إيران في بحر عُمان”.

وأضاف البيان: “الأميركيون كانوا قد أقدموا على سرقة حاملة النفط الإيرانية في بحر عُمان ونقلوا محتواها إلى حاملة أخرى، وحاولوا اقتيادها إلى جهة غير معلومة”.

لكن القوات البحرية في “حرس الثورة”، ومن خلال تحليق الطوافة فوق حاملة النفط، “استطاعت اقتيادها إلى المياه الإقليمية الإيرانية”، فيما أظهرت المشاهد عناصر من حرس الثورة وهم يمنعون الفرقاطة الأميركية من التدخل ويجبرونها على التراجع.

وأكّد أن القوات الأميركية “حاولت من خلال استخدام الزوارق الحربية والطوافة أن تلحق بالحاملة، لكن التدخل المقتدر والحاسم لقوات الحرس الثوري البحرية الشجاعة والمضحّية أحبط مساعيهم”.

وأضاف أن “تدخل الأسطول الخامس الأميركي باء بالفشل بعد تهديدات الزوارق التابعة لحرس الثورة”، فيما تمكّن “حرس الثورة” من “سحب ناقلة نفط إلى المياه الإيرانية بعد إجباره فرقاطة أميركية على الانسحاب”.

من جهتها، ذكرت مجلة “نيوزويك” الأميركية أنّ القيادة الوسطى للجيش الأميركي “تعلم بشأن اختفاء سفينة أميركية في خليج عُمان”.

وأمس الثلاثاء، أعلن الفريق المسلح التابع لسلاح البحرية الإيرانية إحباط محاولة قرصنة  طالت ناقلة نفط في خليج عدن.

وكان قائد بحرية الجيش الإيراني شهرام إيراني أعلن  “تصدّي القوات الإيرانية لمحاولة قرصنة استهدفت ناقلتين في خليج عدن في الـ 16 من تشرين الأول/أكتوبر”.