الخبر وما وراء الخبر

وزارة الإعلام السودانية: ما حدث انقلاب عسكري متكامل الأركان

5

قالت وزارة الإعلام السودانية إن ما حدث في البلاد اليوم الاثنين انقلاب عسكري متكامل الأركان، وذلك في اعقاب اعتقال قوات عسكرية رئيس الوزراء ومعظم أعضاء الحكومة والمجلس السيادي.

ووفق وكالة “رويترز” دعت الوازارة الجماهير لقطع الطريق على التحرك العسكري لقطع الطريق أمام التحول الديمقراطي، مضيفة أن قوات عسكرية اقتحمت مقر الإذاعة والتلفزيون في أم درمان واحتجزت عددا من العاملين.

من جهته اعتبر وزيرة الخارجية السودانية أن الشراكة بين المدنيين والعسكريين أصبحت على “محك خطير”، مشيرا إلى أن احتجاز حمدوك في جهة غير معلومة أمر خطير جدا وغير مقبول.

وكانت قوات عسكرية اعتقلت، في وقت سابق اليوم، رئيس الوزراء عبدالله حمدوك واقتادته إلى جهة مجهولة، كما تم اعتقال أغلب أعضاء مجلس الوزراء والمجلس السيادي في السودان.

إلى ذلك دعا تجمع المهنيين السودانيين لإضراب عام وعصيان مدني في مواجهة الانقلاب، فيما يقطع متظاهرون سودانيون طرقا في بعض شوارع الخرطوم ويشعلون إطارات.

ويأتي ذلك بعد توترات شديدة شهدها السودان خلال الأسابيع الأخيرة بين المكونات التي تتقاسم السلطة، وانقسام الشارع بين مطالبين بحكومة عسكرية وآخرين مطالبين بتسليم السلطة الى المدنيين.