الخبر وما وراء الخبر

هم الأنصار في ركب اليماني

30

كلمات الشاعر/وسام الكبسي

يماني سرت في ركب اليماني
وهدي الله في قلبي توطَّن

يأعلام الهدى ربي هداني
وحب الآل في قلبي تمكن

هدى القرآن والسبع المثاني
وابوجبريل من للهدي بيَّن

قرين الذكر من لدين باني
وزكى أمته لشعب امّن

سديد القول ربان البياني
ولد حيدر كما حيدر تفنَّن

علم سلّم له القاصي وداني
وبالحكمه خضع له من تفرعن

له التاريخ يسجد والزماني
صنع أمه لها ماضي واتقن

إلى نهج الإله سيدي هداني
وحرر شعب من طاغي تملّعن

عرفنا الله ماله قط ثاني
نجاهد في سبيله من تصهين

وحلف إبليس ذي بادر رماني
سفك دمّي وفي تشريدي امعن

ويتلذذ بقتلي وامتهاني
وتعذيبي وتجويعي تسمَّن

هدم كل المساكن والمباني
قصف صعده ليغزي ارض ابين

ويسرق ثروتي وانا اعاني
من المندب يخرج خير دوعن

يوصلّهن إلى إسرائيل ساني
وهو يخدم خدم خدّام لندن

نسي ماكان حصّل من غزاني
مصيره في تراب الأرض عفّن

وابن سلمان بحلف الشر جاني
جنى والله على نفسه وكفّن

هنا شعب اليمن شعب التفاني
رجال البأس بذا القرآن دوَّن

هم الأنصار ماجاهم تواني
مع الكرار والواقع تبرهّن

ابوجبريل من بالشعب حاني
وقلب الشعب في حب السيد ادمن

يماني ما على الدنيا يداني
رجال الله بذا التاريخ أعلن