الخبر وما وراء الخبر

غارة إسرائيلية تستهدف موقعا لحماس في قطاع غزة

91

ذمار نيوز DHAMAR News خبر للأنباء –

أعلن الجيش الإسرائيلي الخميس 27 أغسطس/آب أنه شن غارة جوية على منشأة تابعة لحركة حماس ردا على إطلاق صاروخ من قطاع غزة.

وقال الجيش في بيان إن الصاروخ المطلق من القطاع لم يتسبب في وقوع إصابات، وإن القصف استهدف مصنعا للأسلحة تابع لحركة حماس.

ولم ترد تقارير فورية عن وقوع إصابات أو خسائر في الأرواح جراء القصف الإسرائيلي.

ولم تعلن أي جهة على الفور مسؤوليتها عن اطلاق الصاروخ الذي سقط في منطقة خالية متاخمة للحدود مع غزة لكن إسرائيل تقول إنها تحمل حماس المسؤولية عن أي هجمات من القطاع الذي يقطنه 1.8 مليون فلسطيني.

وكان موقع وزارة الخارجية الإسرائيلية على الإنترنت أفاد قبل إطلاق هذا الصاروخ بأن 11 صاروخا أطلقوا من قطاع غزة سقطوا على إسرائيل منذ إبرام الهدنة التي توسطت فيها مصر وأنهت الحرب على غزة.

يذكر أن جماعات سلفية جهادية تدعم تنظيم “القاعدة” أعلنت مسؤوليتها عن معظم الهجمات الصاروخية التي وقعت على إسرائيل من قطاع غزة منذ نهاية حرب استمرت 50 يوما عام 2014.

كتائب القسام تعلن عن تفاصيل جديدة حول الجندي الإسرائيلي هدار جولدن

من جانب آخر أفادت صحيفة “يسرائيل هيوم” الإسرائيلية بأن الجناح العسكري لحركة “حماس” يعتزم نشر تفاصيل جديدة عن الجندي المخطوف هدار جولدن والذي يرجح الجيش الإسرائيلي أنه قتل أثناء الحرب على غزة العام الماضي.

وأضافت الصحيفة أن البيان الذي نشرته “حماس” جاء فيه: “رسالتنا للعدو الصهيوني أن صبر رجالنا في غزة انتهى، ولن يستمر طويلا، وغضبنا سينفجر في وجه الإسرائيليين مثل نيران البركان”.

وهدار جولدن ملازم ثان في لواء “جفعاتي” بالجيش الإسرائيلي ويعتقد أنه تم أسره في رفح بغزة بداية أغسطس/آب الماضي أثناء عملية “الجرف الصامد”.