الخبر وما وراء الخبر

ملتقى الطالب الجامعي : نُحَمِّل السعودية كامل المسؤولية لما يحدث في كليات عدن (بيان)

119

القاعدة تفرض اوامرها على كليات عدن
“أصدر ملتقى الطالب الجامعي في صنعاء بياناً هاماً بشأن التطورات الأخيرة في جامعات وكليات عدن في الفترة الأخيرة”، والتي اكتسحتها بيانات تهديدية لتنظيم القاعدة بحق الكليات والطلاب إذا لم يلتزموا بأوامرهم وصلت لتهديد بنسف الجامعات بالمفخخات وقطع رؤوس الطلاب، واقتحام الكليات وإيقاف المحاضرات والدراسة فيها بحجة منع الاختلاط .. وصولاً لإصدار أوامر علانية وصفتها بتطبيق الشريعة، والتهديد بملاحقة كل من سيخالف أوامرهم، حيث استهجن واستنكر البيان ما تقوم به دول تحالف العدوان بقيادة السعودية من زعزعة الأمن متسائلاً : “هل هذا هو “التحرير” الذي تبحث عنه السعودية”

ملتقى الطالب الجامعي
(نص البيان)
بصورة لم يكن أي طالب أو طالبة يتوقعها أن تحدث في أي كلية من كليات أو جامعات الجمهورية اليمنية، وقفنا عاجزين عن تفسير ما يريده العدوان السعودي من بلدنا، فلا هو يسعى لتأمين المدن (المحررة) “كما يدعي” وضبط الأمن فيها، ولا هو يدع اليمنيين يعيشوا بسلام، ولا هو يترك اليمنيين مع جيشهم يقضون على أخطر تواجد للقاعدة في الشرق الأوسط “بحسب تقارير دولية”، وعلى رقعة التناقضات لتحالف العدوان بقيادة السعودية، إننا في ملتقى الطالب الجامعي لا يمكن لنا السكوت بأي شكل من الأشكال عن ممارسات عناصر القاعدة في جامعات عدن وكلياتها وإعلانها منطلق لتطبيق أفكارهم الهدامة والناسفة للمجتمع، ووصول الأمر مبلغ لا يمكن أن يأمن فيه الطلاب حتى الذهاب إلى الجامعات والكليات
فالتطورات الأخيرة لا تثبت أن مستقبل الدراسة الجامعية في مساره الصحيح وتُنبئ بمرور المسار الدراسي منعطف بالغ الخطورة لا يحمد عقباه، ونحذر من إستخدام الجامعات والكليات منطلق لزعزعة الأمن والإستقرار، وتحويلها لأوكار إرهابية تُستخدم لنسف القيم والمبادئ وتحويلها إلى غرف سوداء تديرها أكبر أجهزة للمخابرات في العالم لإدارة مخططات ضرب المجتمعات ونسفها ونشر الخراب فيها، وثالثة الأثافي أن بيانات تنظيم القاعدة حملت لهجة الواثق المسيطر على الوضع برمته متباهيةً بأن أجهزة الأمن والدولة لا تستطيع ان توفر للطلاب الذين لن يرضخوا لأوامرهم أي حماية، بل التهديد والتلويح بتصفية الطلاب وتتبعهم، إننا في ملتقى الطالب الجامعي نحذر من خطورة الوضع في كليات عدن بعد تهديد هذه الجماعات المتطرفة بقرع أبواب الكليات “بالعبوات الناسفة” و “المفخخات الضاربة” والتلويح “بإقتلاع الرؤوس من الأجساد وجعلها رماداً أمام نظر العالم أجمع” في حال عدم تنفيذ أوامرهم كما ورد في البيان المنشور لهم مؤخراً
إننا في ملتقى الطالب الجامعي نعلن إن هذه السابقة الخطيرة والغير مسبوقة في تاريخ العملية الأكاديمية اليمنية تمثل بالنسبة لنا جرس إنذار نقرعه بشدة أقوى من أي وقت مضى لما قد يرمي إلى كوارث إنسانية وتأثيرات مجتمعية بالغة الخطورة ستتسبب بها هذه الجماعات المتطرفة التي لا تعرف سوى جز الرقاب ونشر الرعب، وإننا إذ نرى أنه من كامل حقنا أن نسأل الآن قيادة تحالف العدوان بقيادة السعودية هل هذا هو التحرير الذي بحثتم عنه ؟ وإذا لم يكن هو فلماذا نرى منكم التغاضي عن هذه الظاهرة الخطيرة ؟ ولماذا لم نشاهد طائراتكم التي قتلت آلاف المدنيين تعلن حربها على القاعدة ؟
وبناءاً على الوضع القائم في عدن وإعلان السعودية مؤخراً عجزها عن ضبط مسلحي القاعدة فإننا في ملتقى الطالب الجامعي نُحَمِّل تحالف العدوان بقيادة السعودية كامل المسؤولية لهذه السابقة الخطيرة في كليات عدن وجامعاتها، كما نحمل مجلس الأمن الدولي مسؤولية السكوت عمّا تقوم به السعودية من تسليم المدن للقاعدة وتعريض الجامعات والكليات لمذبحة أفكار تراق فيه دماء الطلاب وتدمر فيه البنية التحتية للجامعات والكليات، كما ندعوه لتحمل مسؤولياته بوقف هذه العربدة السعودية فوراً وأن أي تأخير ومماطلة هو تواطئ وتحالف علني مع هذا الفلتان الأمني الغير مسبوق في التاريخ الأكاديمي اليمني .. والله المستعان
صـــادر عن ملتقى الطالب الجامعي 2015/10/30م
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
المصدر : صفحة الملتقى على موقع التواصل الإجتماعي ” الفيس بوك”

 

WP Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com