الخبر وما وراء الخبر

رغم اعتذار واشنطن.. إندونيسيا تطلب تفسيرا لمنع قائد جيشها من السفر إلى أمريكا

97

قالت إندونيسيا اليوم الاثنين إنها ما زالت في انتظار تفسير مفصل لسبب منع قائد جيشها من السفر إلى الولايات المتحدة على الرغم من أنه يحمل تأشيرة سفر كما كانت الزيارة تلبية لدعوة رسمية أمريكية وذلك رغم قبول جاكرتا لاعتذار رسمي عن الأمر.

ومنع قائد القوات المسلحة الإندونيسية جاتوت نورمانتيو من ركوب طائرة لشركة طيران الإمارات في طريقها للولايات المتحدة يوم السبت بعد أن تلقى دعوة لحضور مؤتمر من الجنرال جوزيف دانفورد رئيس هيئة الأركان المشتركة الأمريكية.

وقالت وزيرة الخارجية الإندونيسية ريتنو مرسودي للصحفيين بعد اجتماعها بنائب السفير الأمريكي في جاكرتا يوم الاثنين ”أوضحنا أننا ما زلنا في انتظار إيضاح وتفسير سبب حدوث هذا“.

وأضافت ”هناك حاجة ملحة وأوضحنا لهم هذا“ مشيرة إلى أن المسؤولين الأمريكيين ”يحاولون التنسيق مع السلطات المعنية في الولايات المتحدة لمعرفة ماذا حدث بالفعل“.
ولم يصدر تعليق حتى الآن عن السفارة الأمريكية في جاكرتا.

وقال المتحدث باسم الجيش الإندونيسي يوم الأحد إن شركة الطيران أبلغت نورمانتيو بأن إدارة الجمارك وحماية الحدود الأمريكية لن تسمح له بدخول الولايات المتحدة.

وقالت مرسودي إنها تلقت تأكيدات على أن الأمر قد انتهى بغض النظر عن طبيعته وأن من الممكن الآن لقائد الجيش السفر إلى الولايات المتحدة.

ولم يتضح إن كان نورمانتيو سيحضر المؤتمر المقرر يومي 23 و24 أكتوبر تشرين الأول.

وتصاعد الجدل في إندونيسيا بشأن ما يعتبره محللون طموحات سياسية لنورمانتيو الذي يروج لفكرة أن إندونيسيا محاصرة من ”حروب بالوكالة“ تضم دولا أجنبية بل ربما يهددها خطر شيوعي جديد.

وقال الرئيس الإندونيسي جوكو ويدودو هذا الشهر إن القوات المسلحة يجب أن تبقى بعيدا عن السياسة وأن يكون ولاؤها الوحيد للدولة والحكومة.

(رويترز)

WP Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com