الخبر وما وراء الخبر

مصدر طبي مسؤول: طبيبة أسبانية بين ضحايا مجزرة مستشفى عبس

177

ذمار نيوز -المسيرة نت 15 أغسطس 2016م

أكد مصدر طبي مسؤول أن من بين ضحايا مجزرة طيران العدوان السعودي الأمريكي التي استهدف فيها مستشفى عبس بمحافظة حجة عصر اليوم الإثنين طبيبة أسبانية.

وقال وكيل محافظة حجة لقناة المسيرة إن الطبيبة الأسبانية من منظمة أطباء بلاحدود كانت تعمل ضمن طاقم أطباء المستشفى.

وليست المرة الأولى التي يستهدف فيها العدوان المستشفيات والمراكز الطبية وطواقم الأطباء والمسعفين.

واستشهد وأصيب ما لايقل عن 20شخصا في حصيلة أولية إثر الغارة التي استهدفت مستشفى عبس وأدت إلى تدميره بالكامل.

وبين الشهداء والجرحى أطباء ومصابين.

ومنع طيران العدوان، وفقا لمراسل “المسيرة نت”، طواقم الإسعاف والإنقاذ من القيام بعمله والوصول لمستشفى عبس باستمرار تحليقه على علو منخفض.

وتأتي المجزرة بعد يوم واحد من تهديد ناطق تحالف العدوان أحمد عسيري باستهداف طواقم المنظمات الطبية والإغاثية التي تعمل في اليمن، على رأسها منظمة أطباء بلاحدود.

وبرر عسيري في سؤال له أثناء مداخلة مع قناة (بي بي سي) البريطانية –يعيد الموقع نشر مقع فيديو لها -استهداف الأطفال في إحدى مدارس محافظة صعدة باعتبارهم محاربين.مهددا منظمة أطباء بلاحدود التي نشرت بيانا حول مجزرة استهداف تلاميذ جمعة بن فاضل بالاستهداف بعد دعوتها بعدم التدخل في الأمور السياسية والعسكرية، على حد قوله.

رد اللواء أحمد عسيري على اتهام التحالف باستهداف مدرسة في صعدة

WP Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com